من بينهم ملك السعودية.. أوباما يكشف مواقف بعض زعماء المنطقة من "احتجاجات مصر"

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
من بينهم ملك السعودية.. أوباما يكشف مواقف بعض زعماء المنطقة من "احتجاجات مصر"

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – كشف الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، موقف عدد من قادة الشرق الأوسط إزاء الاحتجاجات التي شهدتها مصر عام 2011 وأطاحت بنظام الرئيس الراحل حسني مبارك.

وقال أوباما في كتابه "الأرض الموعودة": "قادة المنطقة أرادوا أن يعرفوا لماذا لم ندعم مبارك بقوة، فقد أصر بنيامين نتنياهوعلى أن الحفاظ على النظام والاستقرار في مصر يأتي على رأس الأولويات وقد قال لي: غير ذلك ستجد إيران هناك في ثوان"، على حد تعبيره.

وأضاف الرئيس الأمريكي السابق قائلا: "العاهل السعودي الملك عبدالله كان أكثر قلقا، فقد رأى أن انتشار الاحتجاجات في المنطقة يمثل تهديدا وجوديا للعائلة الحاكمة التي سحقت أي شكل من أشكال المعارضة الداخلية لوقت طويل"، حد قوله.

وتابع أوباما كاشفا موقف الملك عبدالله: "لقد اعتقد أن المحتجين المصريين لا يعبرون عن أنفسهم، وأرجع الاحتجاجات إلى أربعة فصائل: الإخوان المسلمون وحزب الله والقاعدة وحماس"، وأضاف الرئيس الأمريكي السابق قائلا: "لم ترق تحليلات هؤلاء القادة إلى مستوى الدقة اللازمة، فالسنة، الذين يمثلون غالبية الشعب المصري والمكون الوحيد للإخوان المسلمين من العصب أن يتأثروا بإيران الشيعية أو حزب الله، علاوة على عدم وجود دليل يثبت وقوف القاعدة وحماس خلف الاحتجاجات بأي شكل"، حسب قوله.

وتابع أوباما قائلا إن قادة الدول الأخرى في المنطقة والذين كانوا "أصغر سنا" كانت لديهم مخاوف من وصول الاحتجاجات إلى بلدانهم وكانوا يتوقعون من أمريكا اختيار الاستقرار على الفوضى.

نشر