تغريدة وزير خارجية أمريكا بإدارة بايدن عن حبس نشطاء في مصر تثير تفاعلا

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
بايدن يعلن عن اختياراته الوزارية.. وأولهم توني بلينكن لمنصب وزير الخارجية
01:01
بايدن سيعلن عن اختياراته الوزارية.. وأولهم توني بلينكن لمنصب وزير الخارجية

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—استمر التفاعل على تغريدة نشرها أنتوني بلينكن، الذي سماه الرئيس الأمريكي المنتخب، جو بايدن لحمل حقيبة وزارة الخارجية، وما قاله في تعليق عن حبس نشطاء في مصر، بين نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام القليلة الماضية.

تغريدة بلينكن نشرت بتاريخ الـ20 من نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، أي نحو 4 أيام على الإعلان الرسمي عن تسميته لهذا المنصب، وقال فيها: "مشاركة القلق، اعتقال مصر ثلاثة موظفين في المبادرة المصرية للحقوق الشخصية، التقاء دبلوماسيين أجانب ليست جريمة. كما أنها لا تدافع بسلمية عن حقوق الإنسان".

تغريدة بلينكن جاءت في تعليق على تغريدة لمكتب الديمقراطية وحقوق الإنسان والعمل التابع للخارجية الأمريكية، بتاريخ الـ19 من الشهر الجاري والتي قال فيها: "نحن قلقون للغاية من اعتقال موظفين في المبادرة المصرية للحقوق الشخصية التي تعمل لتقوية وحماية الحقوق والحريات في مصر.."

وتابع المكتب في تغريدته: "الولايات المتحدة الأمريكية تؤمن بأن جميع الناس لهم الحق في التعبير عن معتقداتهم والترويج لها سلميا".

ويذكر أن عصام خليل، رئيس حزب المصريين الأحرار أكد في بيان تداولته وسائل الإعلام المصرية "دعمه لمنظمات المجتمع الدولي، حيث أثبتت - من خلال مجهوداتها وأنشطتها على الأرض - اطلاعها بدورها، وفهمها العميق للأهداف المجتمعية الخاصة بها، وهي أهداف تنطلق من مساندة الدولة المصرية، من خلال مساندة المواطنين.. لكن الحزب وهو يثمّن المجهودات الكبيرة لهذه الجهات إلا أنه يرفض وبشكل بات التجاوزات القانونية لأي منظمة، أياً كان اسمها، وأياً كانت المظلة التابعة، أو الجهة الممولة لها، إذ أنها تعمل في مصر، وتخضع لقوانين الدولة المصرية، والتجاوز بأي شكل من الأشكال، والخروج على تلك القوانين مرفوض بالكامل".

نشر