إيران ترد على أنباء استهداف قيادي في الحرس الثوري في سوريا: "فبركة إعلامية"

الشرق الأوسط
نشر
دقيقة قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
الحرس الثوري الإيراني يستهدف نسخة طبق الأصل من حاملة طائرات أمريكية بصواريخ باليستية

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- رد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زادة، على الأنباء التي تحدثت عن مقتل قيادي في الحرس الثوري الإيراني بعد دخوله من العراق إلى سوريا، مرجحا أن يكون الخبر "فبركة إعلامية".

وأكد زادة في مؤتمره الصحفي الأسبوعي إن الخارجية الإيرانية لم تتلق معلومات حول استهداف قيادي في الحرس الثوري بهجوم عبر طائرة مسيرة في سوريا، قائلا: "لم يصلنا اي تقرير حول هذا الموضوع ولم نتلق اي خبر موثق بهذا الصدد ويبدو انه فبركة خبرية على الارجح"، وفقا لوكالة فارس شبه الرسمية الإيرانية.

وأوضح المسؤول الإيراني أن على المتحدث باسم الأركان العامة في إيران الرد على هذا التساؤل.

وكانت قد تداولت وسائل إعلام عدة أنباء حول مقتل قيادي في الحرس الثوري الإيراني بعد دخوله من العراق إلى سوريا بهجوم عبر طائرة مسيرة، دون أ، تكشف مزيدا من التفاصيل.

نشر