"مدرسة في مصر تحولت لوكر دعارة".. عمرو أديب يعرض تفاصيل ويعلق

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
صورة ارشيفية لعدد من رجال الأمن في مصر
Credit: David Silverman/Getty Images

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— عقّب الإعلامي عمرو أديب على تحويل مدرسة في منطقة شبرا في مصر إلى "وكر دعارة" في قضية أثارت تفاعلا واسعا بين نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي.

جاء ذلك في البرنامج الذي يقدمه عمرو أديب على قناة MBC حيث قال: "طبعا إحنا كنا متخيلين أن المدارس لما تقفل عشان الكورونا أو كدة ممكن يعني استخدام المدرسة ممكن في تقوية فصول تنمية مواهب مثلا إنما للأسف الشديد وبكل خجل إحدى المدارس في منطقة الساحل في شبرا تم استخدامها لأعمال منافية للآداب.."

وتابع عمرو أديب قائلا: "الراجل الحارس بتاع المدرسة قلك بدل ما أنا قاعد كدة يعني برضه فيها غرف كثيرة وفيها أماكن كثير وكمان فيها غرفة للعزل فيها سرير، فاتفق هو ومجموعة من الرجال والنساء على إقامة حفلات جنسية داخل المدرسة.."

وأضاف: "الغريب في الأمر يا سادة أن الناس الي حولين المدرسة ابتدأوا يشكوا لأنهم لقوا المدرسة بتنور بالليل وفي أصوات مدة غريبة بتطلع من المدرسة وناس داخلة وناس طالعة من المدرسة وعلى طول توجه معاون المباحث النشيط في المنطقة هذه لقاهم 2 رجالة و2 ستات مع بعض في فصل العزل بالمدرسة فطبعا عندما واجهوهم قال لهم الحارس تبع المدرسة أن دول قرايبة وجايين يزوروني من البلد واعترفوا بعدها.."

واستقبل عمرو أديب مقابلة هاتفية مع الإعلامي محمد سيف من جريدة الوطن والذي روى تفاصيل عن القضية.

نشر