مقتدى الصدر يثير تفاعلا بتغريدة عن "الديانة الإبراهيمية": لا تناقض بين الإسلام ووحدة الديانات

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
مقتدى الصدر
Credit: ALI NAJAFI/AFP via Getty Images

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—أثار مقتدى الصدر، زعيم التيار الصدري الشيعي في العراق، تفاعلا بين نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد تغريدة تطرق فيها إلى مصطلح "الديانة الإبراهيمية" وأن الإسلام لا يتناقض مع "وحدة الديانات" تحت "لا إله إلا الله".

جاء ذلك في بيان نشره الصدر على صفحته بتويتر، حيث قال: "على الرغم من أنه من يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه لأن الدين عند الله الإسلام إلا أنه يطرح هذه الأيام مصطلح (الديانة الإبراهيمية) لتشمل كلا من الإسلام والمسيحية واليهودية.. ولعله نفس مصطلح (الديانات السماوية) والتي جاء بها الأنبياء: محمد بن عبدالله وعيسى بن مريم وموسى بن عمران سلام الله عليهم أجمعين لتشمل كتبهم القرآن والإنجيل والتوراة".

وتابع الصدر قائلا: "وإن كلا من الأديان والأنبياء وكتبهم السماوية من نور واحد، فالله نور السماوات والأرض.. نعم إنها من سراج واحد"، لافتا إلى أنها يجب أن تكون تحت عدد من المشتركات هي: الإيمان بالله وحده والإيمان بالميعاد والتمسك بالأعمال الصالحة واحترام الأديان فيما بينها..

وأضاف: "إذن فلا تناقض بين أن يكون الدين عند الله الإسلام وبين وحدة الأديان تحت راية لا إله إلا الله.."

نشر