مصر ترد على بيان مشترك لأكثر من 30 دولة انتقدت وضع حقوق الإنسان في البلاد

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
مصر ترد على بيان مشترك لأكثر من 30 دولة انتقدت وضع حقوق الإنسان في البلاد
Credit: MOHAMED EL-SHAHED/AFP via Getty Images

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- وصفت مصر ما ورد في بيان لأكثر من 30 دولة في مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان بشأن، قائلة إن الحديث عن وقوع انتهاكات في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، عبارة عن "مزاعم" و"أحاديث مُرسلة".

كانت فنلندا قد ألقت بيانًا مشتركًا بالإنابة عن 31 دولة أمام مجلس حقوق الإنسان في جنيف، الجمعة، أعربت خلاله عن "قلقها العميق" إزاء وضع حقوق الإنسان وحرية التعبير في مصر وملاحقة المعارضين.

وقالت وزارة الخارجية المصرية، إن البيان "تضمّن مزاعم وادعاءات حول أوضاع حقوق الانسان في مصر"، وعبرت عن "رفضها التام لما تضمنه ذلك البيان من أحاديث مُرسَلة تستند الى معلومات غير دقيقة".

وأكدت الخارجية المصرية، في بيان لها الجمعة، "شديد الاستغراب والاستهجان لعدم الاستعانة بما يتم توضيحه لهذه الدول من حقائق ومعلومات حول أوضاع حقوق الانسان فى مصر".

ودعت الخارجية المصرية إلى "ضرورة المراجعة المدققة لمثل هذا الكلام المرفوض، مُطالِبةً هذه الدول بالتوقف عن توجيه اتهامات تعبّر فقط عن توجُّه سياسي غير محمود يتضمن مغالطات دون أسانيد".

ومن المقرر أن تلقي مصر من خلال بعثتها في جنيف ببيان أمام مجلس حقوق الإنسان، وقالت الخارجية المصرية إنها "سيسلط الضوء على أوجُه القصور داخل تلك الدول صاحبة البيان المشترك، بما في ذلك الممارسات التي تتنافى مع مبادئ حقوق الإنسان".

نشر