ردا على المطالبة باستقالته بعد "حادثة سوهاج".. وزير النقل المصري: ستكون بمثابة الخيانة لبلدي

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة

دبي، الإمارات العربية لالمتحدة (CNN) – أكد وزير النقل المصري، كامل الوزير، السبت، أنه "لا يهرب" وأشار إلى أنه "مهندس ومقاتل" و"فلاح" تعود على التحدي، وذلك في إطار رده على مطالبات باستقالته أو إقالته بعد حادث "قطاري سوهاج".

وقال الوزير في مداخلة مع الإعلامي عمرو أديب في برنامج "الحكاية" عند سؤاله عن عدم استقالته: "أنا كطبعي كشخصي ككامل الوزير مهندس مقاتل منذ تخرجي من الكلية العسكرية عام 1980 وأنا أقاتل في الجبال في المؤسسة العريقة في القوات المسلحة جندي مقاتل لم أعتد على الهرب".

وأشار وزير النقل المصري إلى أنه قبل أن يكون جنديا فهو فلاح تعود أن يعمل في "الغيط" وأن يواجه التحديات ولم يتعود على التهرب من مسؤولياته.

وأكد الوزير أن التصرف الصحيح ليس الاستقالة في مثل هذه الظروف، وإلا لكان من الأولى إقالة رئيس الهيئة العامة للسكة الحديد، وأكد أنه يبذل كل طاقته ويستنزفها بسعادة.

وشدد وزير النقل على أنه سيواصل "المقاومة" وخدمة بلاده كي لا يخذل الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، الذي اختاره لهذا المنصب، مشيرا إلى أنه سيستقيل عندما يقول له الناس إنه متكاسل أو لا يعمل بالشكل المطلوب.

وأكد الوزير أن لدى وزارته 1.5 تريليون جنيه كجزء من خطة الحكومة للارتقاء بقطاعات وزارة النقل، مؤكدا أن استقالته ستكون بمثابة "خيانة لبلده" وأشار إلى أنه "لن يهرب ولن يتكاسل".

نشر