الأسد: معركة سعر صرف الليرة تدار من الخارج.. وسنتعامل بحزم مع "اللصوصية"

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
الأسد: معركة سعر الصرف الليرة تدار من الخارج.. وسنتعامل بحزم مع "اللصوصية"
Credit: JOSEPH EID / Stringer

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – رأى الرئيس السوري بشار الأسد، الثلاثاء، أن ما وصفها بـ"معركة سعر الصرف" تقاد من الخارج مشيرا إلى أن الحكومة السورية حققت فيها إنجازات غير مسبوقة.

وقال الأسد أثناء ترؤسه اجتماعا لمجلس الوزراء: "أصبحت أدوات الأعداء في هذه المعركة واضحة بالنسبة لنا.. ومن خلال وضوحها ومعرفة الآليات التي استخدمت قمنا نحن باستخدام آليات معاكسة"، وفقا لوكالة الأنباء الرسمية السورية (سانا).

وأضاف الرئيس السوري قائلا: "وقد أثبتت هذه المعارك التي خضناها أن سعر الصرف في سورية الجزء الأكبر منه هو حرب نفسية.. مثل أي حرب تماماً.. وبالتالي لا بد لمواجهة هذا النوع من المعارك أن نقوم بتوعية الناس بأن ما يحصل الآن بالنسبة لسعر الصرف لا يقل أهمية عن المعركة العسكرية لاستقرار البلد.. مثله مثل الحرب.. مثل الأمن الغذائي.. مثل الكثير من العوامل الأخرى.. يجب أن يتم التعامل معها كمعركة.. فإذا لم يقف المواطن مع مؤسسات الدولة في هذه الحرب فسوف تخسر المؤسسات مهما قمنا من إجراءات"، على حد تعبيره.

وتابع الأسد قائلا: "المشكلة هي في القفزات في الأسعار وإن ارتفاع سعر الصرف صباحاً لا يبرر ارتفاع الأسعار مساء.. هذه نقطة أساسية لا يمكن تبريرها ولا يمكن القبول بها.. وهذه اللصوصية يجب التعامل معها بشكل حازم.. ولا بد أن تتدخل وزارة التجارة الداخلية بقوة وأن تسرع في إصدار قانون جديد يتضمن عقوبات رادعة"، حسب قوله.

وكانت فد هوت الليرة السورية أمام الدولار الأمريكي إذ كسر سعر الصرف السوق السوداء حاجز الـ4000 ما أدى لارتفاع خانق بالأسعار في الداخل السوري.

نشر