القدس.. السعودية ومصر تحملان إسرائيل مسؤولية وقف الانتهاكات وترفضان ممارساتها

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
شاهد.. انحراف سيارة تعرضت لإلقاء حجارة وتضرب مشاة في القدس

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – أطلع وزير الخارجية المصري، سامح شكري، نظيره السعودي، فيصل بن فرحان، على الاتصالات التي تجريها مصر بشأن الأحداث التي تشهدها مدينة القدس وشدد على ضرورة تحمل إسرائيل مسؤولية وقف الانتهاكات، وذلك في اتصال هاتفي جمعهما الإثنين.

ونشرت الخارجية المصرية عبر صفحتها الرسمية على موقع فيسبوك ما يلي: "أجرى وزير الخارجية سامح شكري، اليوم 10 مايو 2021، اتصالًا هاتفيًا مع الأمير فيصل بن فرحان وزير خارجية المملكة العربية السعودية الشقيقة، وذلك في إطار التنسيق والتشاور المستمر، حيث تم التباحث حول التطورات الأخيرة في مدينة القدس، فضلًا عن مناقشة مستجدات الأوضاع الإقليمية ومجمل ملفات العلاقات الثنائية".

وقال المتحدث باسم السفارة المصرية، أحمد حافظ: "أجرى وزير الخارجية سامح شكري، اليوم 10 مايو 2021، اتصالًا هاتفيًا مع الأمير فيصل بن فرحان وزير خارجية المملكة العربية السعودية الشقيقة، وذلك في إطار التنسيق والتشاور المستمر، حيث تم التباحث حول التطورات الأخيرة في مدينة القدس، فضلًا عن مناقشة مستجدات الأوضاع الإقليمية ومجمل ملفات العلاقات الثنائية".

وأضاف حافظ قائلا: "أطلع الوزير شكري نظيره السعودي على الاتصالات التي تُجريها مصر في هذا الشأن، مع التشديد على ضرورة تحمل إسرائيل لمسئوليتها تجاه وقف تلك الانتهاكات وفق قواعد القانون الدولي، وتوفير الحماية اللازمة للأشقاء من المدنيين الفلسطينيين"، حسب قوله.

وأكد الوزيران رفضهما لـ"كافة المُمارسات غير القانونية التي تستهدف النيل من الحقوق الفلسطينية المشروعة"، حسب قوله.

وتشهد القدس توترا مستمرا نتيجة الاشتباكات بين آلاف المحتجين الفلسطينيين والشرطة الإسرائيلية، وقد أسفرت أعمال العنف عن مئات الإصابات.

نشر