حمد بن جاسم: بعض الأشقاء يتباكون على فلسطين والأقصى ويطعنوهم في الظهر

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
حمد بن جاسم
Credit: GettyImages

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- رأى رئيس وزراء قطر الأسبق الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني أن هناك من يدعون حزنهم على ما يجري في الأراضي الفلسطينية والمسجد الأقصى، لكنهم في الوقت نفسه يطعنون الأقصى والفلسطينيين في ظهورهم.

وقال حمد بن جاسم، عبر حسابه على تويتر، الأربعاء، إن "بعض الذين يتباكون على ما يجري في فلسطين وبالذات حول المسجد الأقصى... يطعنون الأقصى وأهل فلسطين في ظهورهم".

وأضاف: "بعض الأشقاء المتباكين اشتروا ما حول الأقصى وحولوه إلى غير أصحاب الدار كي يحصلوا على الثناء وعلى بعض المال! بئس التجارة الدنيئة!"، دون أن يذكر من يقصد تحديداً.

وأكد حمد بن جاسم أن "البيانات التي صدرت عن الدول العربية تحتاج إلى تحرك سياسي لا يكل ولا يمل لتحقيق أهداف واضحة أمام العالم لردع المعتدين وإرجاع الحقوق لهذا الشعب الصامد". وقال إن "هذا أقل ما ينبغي أن يقدم للفلسطينيين في هذا العيد بدل التباكي والطعن في الخفاء".

وكان حمد بن جاسم قد دعا القادة إلى إنقاذ القدس، قائلا إنه "صلب القضية الفلسطينية العربية الإسلامية". وأضاف: "الموضوع لا يحتاج إلى قمة أو بيانات شجب واستنكار كما تعودنا أن نفعل وكفى، بل تحتاج القدس إلى تحرك جاد يوقف هذا الاستهتار الإسرائيلي المدعوم بصمتكم".

وأضاف: "فالسلام ولا أقول الحرب يحتاج أيضاً لأنياب تبرز من وجوه لا تبتسم إلا بعد النصر أو تحقيق السلام!".

نشر