بلينكن ينفي الاطلاع على معلومات استخباراتية إسرائيلية عن قصف مبنى يضم الجزيرة وأسوشيتدبرس في غزة

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
بلينكن ينفي الاطلاع على معلومات استخباراتية إسرائيلية عن قصف مبنى يضم الجزيرة وأسوشيتدبرس في غزة
Credit: GettyImages

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- صرح وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، الاثنين، بأن الولايات المتحدة طلبت من إسرائيل المزيد من التفاصيل "فيما يتعلق بمبرر" قرارها بتدمير مبنى الجلاء في قطاع غزة الذي كان يضم مقرات شبكات إعلامية بينها وكالة أنباء أسوشيتيدبرس وقناة الجزيرة، نافيا اطلاعه على أي معلومات استخباراتية حول ذلك.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قد صرح، في مقابلة مع قناة CBS، إن المبنى كان "هدفاً مشروعاً تماماً"، وإن الإسرائيليين قد شاركوا المعلومات الاستخباراتية حول خلفية قرار تدمير المبنى مع الولايات المتحدة. وقال نتنياهو: "نشارك كل هذه المعلومات الاستخباراتية مع أصدقائنا الأمريكيين".

وقال بلينكن، في مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية الدنماركي بكوبنهاغن، إن الرئيس جو بايدن ومسؤولين آخرين في إدارته "أثاروا مخاوفنا مباشرة مع نظرائنا الإسرائيليين بشأن سلامة وأمن الصحفيين العاملين في غزة، وشددنا على الحاجة إلى حمايتهم".

وأضاف بلينكن أنه بعد وقت قصير من ضرب مبنى الجلاء طلبوا "تفاصيل إضافية بشأن مبرراته". وتابع بالقول: "لا أريد أن أتطرق إلى أمور استخباراتية في هذا المنتدى.. سأترك الأمر للآخرين لتحديد ما إذا تم مشاركة أي معلومات وتقييمنا لتلك المعلومات".

وكان الجيش الإسرائيلي قد قال إن المبنى كان يضم وحدة بحث وتطوير تابعة لحماس تقوم بتشغيل معدات تكنولوجية ضد إسرائيل، وإن حماس كانت تستخدم الصحفيين كـ"درع". بينما قالت وكالة أنباء أسوشيتدبرس إنه ليس لديها أي مؤشر على أن حماس "كانت في المبنى أو ناشطة فيه".

نشر