محكمة مصرية تؤيد إعدام 12 من قيادات الإخوان.. والمؤبد لـ31 في "فض اعتصام رابعة"

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
أعضاء من جماعة الإخوان المسلمين المحظورة في مصر يشاهدون داخل رصيف زجاجي أثناء محاكمتهم في العاصمة القاهرة في 28 يوليو 2018
Credit: KHALED DESOUKI/AFP via Getty Images

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أيدت محكمة مصرية، الاثنين، إعدام 12 متهمًا وتخفيف عقوبة 31 آخرين من الإعدام إلى المؤبد من بين المتهمين في القضية المعروفة بـ"فض رابعة العدوية".

وأفادت صحيفة "الأهرام" الحكومية أن محكمة النقض هي من أصدرت الحكم. 

وأوضحت الصحيفة أن الـ12 شخصًا المؤيد إعدامهم بينهم منتمون لجماعة الإخوان المسلمين، مثل مفتى الجماعة عبد الرحمن البر، ومحمد البلتاجى، وصفوت حجازى، وأسامة ياسين.

وحسب "الأهرام"، كما حكمت المحكمة بانقضاء الدعوى لوفاة أحد المتهمين، وهو عصام العريان القيادي بالجماعة الذي توفي في محبسه في 20 أغسطس/ آب الماضي.

كما أيدت المحكمة باقي الأحكام الصادرة في حق بقية المتهمين برفض الطعون المقدمة منهم.

كانت محكمة جنايات القاهرة قضت في 8 أكتوبر/ تشرين الأول 2018 بالسجن المؤبد لمرشد جماعة الإخوان المسلمين السابق محمد بديع، ووزير التموين السابق باسم عودة، و٤٤ آخرين.

بجانب معاقبة 374 متهمًا بالسجن المشدد لمدة 15 عامًا، وعشر سنوات لـ23 متهمًا، بينهم "أسامة" نجل الرئيس السابق محمد مرسي، و22 آخرين "أحداث".

ويشار إلى أن القضية التي امتدت مداولاتها لسنوات عديدة ضمت 739 متهمًا، بعضهم هارب.

وحسب صحيفة الدعوى، واجه المدرجون على ذمة القضية اتهامات، منها الترويع وارتكاب جرائم الاعتداء على أشخاص وأموال من يرتاد محيط تجمهرهم، ومقاومة رجال الشرطة المكلفين بفض تجمهرهم والقتل العمد، والتخريب والإتلاف العمدي للمباني والأملاك العامة وتقييد حركة المواطنين وحرمانهم من حرية العيش.

نشر