"جملة" للسيسي خلال لقاء رئيس وزراء اليونان تثير تفاعلا.. عمرو أديب يعلق

الشرق الأوسط
نشر
3 دقائق قراءة
من استقبال السيسي لرئيس وزراء اليونان
Credit: Egy.Pres.Spokesman/facebook

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—تفاعل نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، على الكلمة التي أدلى بها الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، خلال استقباله رئيس الوزراء اليوناني، كيرياكوس ميتسوتاكيس، وبالتحديد الجملة التي شدد فيها على "تضامن (مصر) مع اليونان حيال أية ممارسات من شأنها انتهاك سيادتها".

الإعلامي المصري، عمرو أديب علق في البرنامج الذي يقدمه على قناة MBC حول التفاعل الذي أثارته هذه الجملة للسيسي، قائلا: "كل المحطات الإخبارية في المنطقة واخده ايه؟ من كلام الرئيس عبدالفتاح السيسي مع رئيس الوزراء اليوناني، واخدين جملة وحدة، أن مصر مستعدة لمساندة اليونان في أي حاجة تؤثر على أمنها وعلى سيادتها.. الرسالة واضحة، أنا لي مجالي ولي حدودي ولي حلفائي ولي تواجدي، قول على مصر الي انت عايزه متقدرش تنكر وجود مصر الإقليمي النهارده.."

وقال السيسي في كلمته التي نشرت الرئاسة المصرية نصها على صفحتها الرسمية بفيسبوك: "كان لقاؤنا اليوم فرصة مهمة لتبادل الرؤى وتنسيق المواقف حول القضايا الإقليمية محل الاهتمام المتبادل، حيث أكدت لدولة رئيس الوزراء على الموقف المصري الثابت إزاء الوضع في منطقة شرق المتوسط والقائم على ضرورة التزام كافة الدول باحترام القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة، خاصةً مبادئ عدم التدخل في الشئون الداخلية واحترام السيادة والمياه الإقليمية للدول، مشدداً على تضامننا مع اليونان حيال أية ممارسات من شأنها انتهاك سيادتها".

وتابع السيسي قائلا: "وفي هذا السياق، توافقت ودولة رئيس الوزراء حول أهمية تعزيز آلية التعاون الثلاثي القائمة بين مصر وقبرص واليونان لمواصلة التنسيق السياسي والتعاون الفني بين الدول الثلاث، وضرورة العمل على تحقيق الاستفادة القصوى من هذه الآلية التي تجمع دولنا الثلاث تحديداً بحكم تفرد تلك العلاقة وتلاقي المصالح المشتركة نحو تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة".

وأضاف الرئيس المصري: "لقد استعرضت مع دولة رئيس الوزراء مختلف أوجه التعاون الثنائي، واتفقنا على أهمية تحقيق طفرة نوعية في كافة جوانب العلاقات بين بلدينا، خاصةً زيادة قيمة التبادل التجاري وتشجيع تدفق الاستثمارات اليونانية وتفعيل التعاون في قطاع الطاقة سواء فيما يتعلق بمشروعات الربط الكهربائي أو في مجال الغاز الطبيعي، بالإضافة إلى دعم التعاون السياحي والاستفادة من الخبرات المتراكمة لدى البلدين في هذا القطاع الهام، والعمل على استئناف حركة البواخر السياحية بين موانئنا في أقرب فرصة".

شاهد أيضاً
مع بدء عين الصقر بمشاركة سعودية.. إليكم مقارنة بين جيشي تركيا واليونان
نشر