لقاء بين وزيري خارجية السعودية وأمريكا.. وواشنطن تدعو لحل قضايا النشطاء

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
لقاء بين وزيري خارجية السعودية وأمريكا.. وواشنطن تدعو لحل قضايا النشطاء
Credit: GettyImages

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- التقى وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن ونظيره السعودي الأمير فيصل بن فرحان، الثلاثاء، على هامش قمة وزراء الخارجية والتنمية لدول مجموعة العشرين في مدينة إيطاليا.

وقالت وزارة الخارجية السعودية، في بيان، إنه جرى خلال اللقاء "استعراض أوجه الشراكة الاستراتيجية بين البلدين الصديقين، وبحث سبل دعمها وتعزيزها في شتى المجالات بما يخدم المصالح المشتركة، كما تطرق الجانبان إلى أبرز المواضيع المطروحة في اجتماع وزراء خارجية دول مجموعة العشرين".

وأضاف بيان الخارجية السعودية أن الوزيرين "بحثا تعزيز التنسيق المشترك بين البلدين لوقف التدخلات الإيرانية التخريبية في المنطقة، ووقف تمويل إيران لميليشيا الحوثي الإرهابية في اليمن والجماعات الإرهابية المتطرفة التي تهدد السلم والأمن الدوليين، كما ناقشا آخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية".

من جانبه، قال بلينكن، في تغريدة عبر حسايه على تويتر، إنه بحث مع وزير الخارجية السعودي "الأمن الإقليمي، وهدفنا المشترك المتمثل في تحقيق وقف إطلاق النار والانتقال إلى عملية سياسية في اليمن، وكذلك التقدم المستمر في مجال حقوق الإنسان والإصلاحات الاقتصادية في المملكة".

في الوقت نفسه، رحب مكتب "الديمقراطية وحقوق الإنسان والعمل" التابع للخارجية الأمريكية بإطلاق سراح الناشطتين السعوديتين نسيمة السادة وسمر بدوي، بعد 3 سنوات من اعتقالهما ضمن حملة طالت ناشطات كان من بينهم لجين الهذلول.

وقال مكتب "الديمقراطية وحقوق الإنسان والعمل"، في تغريدة: "نرحب بالإفراج عن الناشطتين الحقوقيتين السعوديتين نسيمة السادة وسمر بدوي. ونشير إلى أنهم وغيرهم من النشطاء المفرج عنهم يخضعون لحظر السفر". وأضاف: "نحث على حل كامل للقضايا، بما في ذلك رفع حظر السفر"، مؤكدا أن "الدفاع عن حقوق المرأة ليس جريمة".

نشر