مسؤول سعودي سابق يثير تفاعلا بتصريح عن "مرحلة اختراقات متطرفين لوزارتي الداخلية والإعلام"

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
صورة أرشيفية لمبنى وزارة الداخلية السعودي
Credit: BILAL QABALAN/AFP via Getty Images

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)- أثار سعود المصيبيح، المستشار الأمني السابق في مكتب وزير الداخلية السعودي، تفاعلا بين نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي بعد تصريحات أدلى بها عن "مرحلة اختراقات متطرفين لوزارتي الداخلية والإعلام" في المملكة على حد تعبيره.

جاء ذلك في مقابلة أجراها المصيبيح على قناة الإخبارية السعودية الحكومية حيث قال: "للأسف وهذه أقولها أيضا أننا شهدنا اختراق جهات حساسة جدا حتى وزارة الداخلية اخترقت، أنا في فترة من الفترات كنت شاهد عيان على هذا الموضوع وبلغت سمو الأمير نايف الله يرحمه على هذه الاختراقات.."

وأضاف: "للأسف كان هناك عمل بغيض، حتى المناصحة تم اختراقها تم تحويل المناصحين واستدعاء مشايخ آخرين يوجهون الطلبة توجيه آخر، للأسف حتى الإرهابيين أنفسهم كان يصرف عليهم صرف هائل.."

وتابع قائلا: "أنا أتذكر مقابلة الأمير نايف الله يرحمه مع جريدة السياسة بقت 3 أو 4 أيام لم تبث كالمتّبع في وكالة الأنباء السعودية لأنهم في الحقيقة حاولوا عدم بثها، وحتى لو لم يتابع الأمير نايف الله يرحمه هذا الموضوع بنفسه وجهني أن اتصل على وزارة الإعلام واتابع معهم ما كان ليتم بثه".

واستطرد: "وزارة الإعلام لما تكلمت معهم قالوا والله نحن ارسلناها إلى جهات أخرى عليا لكن التأثير كان أيضا في جهات أخرى لأنهم كانوا يدركون خطورة هذا الكلام، إذا كان علماءنا المعروفين كانوا يسمونهم علماء سلطان لمحاولة نزع الشرعية منهم وإصدار فتاوى خاصة فيهم وتوجه للشباب والذهاب لهم، نحن الآن أمام مرحلة تنوير عظيمة قادها سيدي خادم الحرمين الشريفين حفظه الله عندما قال لا نريد تطرف من جهة ولا نريد انحلال من جهة وقالها سيدي سمو ولي العهد لن نعود إلى حقبة 1979.."

وتواصلت CNN بالعربية مع الحكومة السعودية للحصول على تعليق حول تصريحات المصيبيح دون رد حتى كتابة هذا التقرير.

شاهد أيضاً
تركيا تتصدر ومصر تتراجع والسعودية الثالثة.. أكبر 10 قوات جوية بالمنطقة
نشر