حريق مستشفى الحسين.. الكاظمي يصدر 5 قرارات عاجلة ويعلن الحداد الرسمي.. والحلبوسي: فشل كارثي

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- قرر رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي إعلان الحداد الرسمي، إثر حريق مستشفى الحسين بالناصرية، المخصص لمرضى كورونا، والذي أسفر عن مقتل عشرات الأشخاص.

وذكر بيان للمكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي أن الكاظمي عقد اجتماعًا طارئًا ضم عددًا من الوزراء والمسؤولين والقيادات الأمنية، وذلك للوقوف على أسباب حادثة حريق مستشفى الإمام الحسين في محافظة ذي قار، ومعالجة تداعياتها.

وأضاف البيان أنه تقرر بعد الاجتماع "البدء بتحقيق حكومي عالي المستوى للوقوف على أسباب الحادثة. وإرسال فريق حكومي فورا إلى محافظة ذي قار من مجموعة من الوزراء والقادة الأمنيين لمتابعة الإجراءات ميدانياً".

وتابع البيان أنه تقرر أيضا "سحب يد (إيقاف عن العمل) وحجز مدير صحة ذي قار، ومدير المستشفى، ومدير الدفاع المدني في المحافظة وإخضاعهم للتحقيق. وتوجيه مختلف الوزارات بإرسال مساعدات طبية وإغاثية عاجلة إلى محافظة ذي قار. واعتبار ضحايا الحادث شهداء، وإنجاز معاملاتهم فوريًا، وتسفير الجرحى الذين حالاتهم حرجة إلى خارج العراق".

من جانبه، قال رئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي، في تغريدة عبر حسابه على تويتر، إن "فاجعة مستشفى الحسين دليل واضح على الفشل في حماية أرواح العراقيين، وقد آن الأوان لوضع حدٍّ لهذا الفشل الكارثي، والبرلمان سيحول جلسة اليوم (الثلاثاء) لتدارس الخيارات بخصوص ما جرى".

نشر