تقرير: تحقيقات تكشف أنظمة تجسس إسرائيلية استخدمت لقرصنة صحفيين ونشطاء حول العالم

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
تقرير: تحقيقات تكشف أنظمة تجسس إسرائيلية استخدمت لقرصنة صحفيين ونشطاء حول العالم

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)—كشف تقرير أن 37 هاتفا ذكيا تعود ملكيتها لصحفيين ونشطاء حقوق إنسان ومدراء تنفيذيين على صلة بالإعلامي السعودي المقتول، جمال خاشقجي، تم استهدافها "بأنظمة تجسس من الدرجة العسكرية" ترخصها شركة إسرائيلية لحكومات وذلك وفقا لتحقيق اتحاد لوسائل الإعلام بما فيها صحيفة واشنطن بوست الأمريكية.

وذكرت صحيفة واشنطن بوست في تقرير، الأحد، أن الهواتف كانت "على قائمة تضم أكثر من 50 ألف رقم تتركز في البلدان المعروفة بممارسة مراقبة على مواطنيها" ومن المعروف أنهم عملاء لشركةNSO التي ترخص برنامج التجسس Pegasus لتعقب الإرهابيين وكبار المجرمين.

وذكرت الصحيفة بتقريرها أن التحقيق الذي أجرى بمساعدة منظمة العفو الدولية و"فوربدن ستوريز"، وهي مؤسسة صحفية غير ربحية مقرها باريس، فقد تمكنت "من التعرف على أكثر من 1000 شخص في أكثر من 50 دولة من خلال البحث ومقابلات في أربع قارات.."

ولفتت الصحيفة إلى أن "عدة أفراد من عائلات مالكة عربية، وما لا يقل عن 65 رئيسا تنفيذيا و85 ناشطًا في شؤون حقوق الإنسان و189 صحفيًا، وأكثر من 600 سياسي ومسؤول حكومي، بما في ذلك وزراء ودبلوماسيون وضباط عسكريون وأمن الدولة ورؤساء الوزراء ظهروا ايضا على القائمة".

ولم تتحقق CNN بشكل مستقل من نتائج تحقيق مشروع Pegasus الذي نظمتهForbidden Stories.

وفي بيان مطول موجه لـCNN نفت شركة NSO ما توصلت إليه التحقيقات من نتائج، لافتة إلى انها تبيع "تكنولوجيتها بصورة حصرية لقوات الأمن ووكالات الاستخبارات التابعة لحكومات بعد التأكد من أن استخدام هذه التكنولوجيا هو فقط لإنقاذ الأرواح والحيلولة دون الجرائم وأعمال الإرهاب".

نشر