رئيسي: لا عقبات ولا قيود على تطوير العلاقات مع الإمارات والكويت

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
إبراهيم رئيسي
Credit: GettyImages

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعرب الرئيس الإيراني الجديد إبراهيم رئيسي عن رغبته في تطوير علاقات بلاده مع الإمارات والكويت، وذلك بعد تصريحه خلال أداء اليمين الدستورية بأنه سيمد "يد الصداقة والأخوة" لجميع دول الجوار.

وكانت الإمارات والكويت من بين الدول التي شاركت في مراسم أداء رئيسي لليمين الدستورية بالبرلمان، الخميس، إذ قاد وزير الخارجية الكويتي الشيخ أحمد ناصر المحمد الصباح وفد بلاده إلى طهران، فيما قاد الوفد الإماراتي وزير التسامح الشيخ نهيان بن مبارك.

واستقبل الرئيس الإيراني الجديد، الجمعة، وزير الخارجية الكويتي، وقال رئيسي إنه "لا قيود في مسار توسيع العلاقات بين البلدين وبدء صفحة جديدة من التعاون الإقليمي"، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا).

وأضاف رئيسي أن "الأعداء لا يتحملون العلاقات الأخوية بين دول المنطقة لكن رغم هذا يجب تعزيزها"، وتابع بالقول إن "مشاكل دول المنطقة يجب حلها من خلال الحوار والتفاعل، ولا ينبغي خلق موطئ قدم للتدخل الأجنبي في المنطقة".

كما استقبل رئيسي المبعوث الإماراتي، وقال إن "إيران لديها إرادة جادة وصادقة لتطوير العلاقات مع الإمارات، ولا توجد عقبات في طريق توسيع العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات وخاصة في المجال الاقتصادي"، وفقا لما نقلته "إرنا".

وأضاف رئيسي: "من أجل تسريع عملية تطوير العلاقات، من المناسب إيجاد آلية مشتركة"، وتابع بالقول: "تربطنا أواصر ألفة مع الشعب الإماراتي، والعلاقة الوثيقة بين الحكومتين يمكن أن تمهد الطريق لإقامة علاقات أخوية وتعاون أوثق بين البلدين".

نشر