حسن نصرالله لإسرائيل: إذا قصفتم سنقصف.. والاعتداء على شبابنا في حاصبيا "مشين"

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
حسن نصرالله - أرشيفية
Credit: MAHMOUD ZAYYAT/AFP via Getty Images

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- هدد حسن نصرالله، الأمين العام لحزب الله اللبناني، بأن الحزب سيقصف إسرائيل حال قصفت مناطق في لبنان، في معرض تعليقه على القصف المتبادل على مدار الأيام الماضية.

وقال نصرالله، في كلمة تليفزيونية في ذكرى الـ15 لحرب يوليو/تموز 2006 بين إسرائيل وحزب الله: "إذا قصفتم سنقصف ولا تظنوا أن حزب الله ملتهي بالأزمات الداخلية".

وأضاف: "قصفتم أرضاً مفتوحة فقصفنا أرضاً مفتوحة وهذا تثبيت للمعادلة التي خرقها العدو وليس خلقاً لمعادلة جديدة وأي غارة جوية للعدو سيتم الرد عليها حتماً بالشكل المناسب".

ووصف نصرالله اعتراض سكان قرية شويا في قضاء حاصبيا (جنوب لبنان) لعربة تابعة لحزب الله كانت تحمل صواريخ كاتيوشا واُستخدمت في قصف إسرائيل الخميس، بأنه "أمر مشين".

وقال الأمين العام لحزب الله: "هناك أناس من أهل شويا أنقذوا جزءً من شباننا من بين أيدي المعتدين.. والحادثة في شويا وتصويرها ونشرها هو أمر مشين، وقد أظهر المقطع المصور (الذي نشره الحزب) أن الشاحنة أطلقت 20 صاروخاً من بين الوديان".

وعادة ما يثير قيام حزب الله بإطلاق الصواريخ من قرى سنية ودرزية قريبة من الحدود استياء سكانها، بينما خاطب نصرالله أهالي حاصبيا: "لو كنا أن نطال صواريخ الكاتيوشا من قرى شيعية لرمينا ولكن لم نكن نريد أن تذهب الصواريخ إلى أماكن لم لا نريدها"، حسب قوله.

وتابع نصرالله: "لا تراهنوا على الانقسام اللبناني حول المقاومة لأنه ليس بجديد".

من ناحية أخرى، وصف نصرالله التحقيقات الجارية في قضية انفجار مرفأ بيروت بأنه "مسيس ويخضع للاستنسابية ولن نقبل أن يتم استضعاف أحد".

وقال نصرالله إن حزب الله ليس خائفاً من القضاء "فهو لم يحضر النيترات" التي تسببت في الانفجار الذي راح ضحيته أكثر من 200 شخص وأكثر من 6 آلاف مصاب في 4 أغسطس/ آب 2020.

نشر