السفارة البريطانية في بيروت تسحب عددًا من موظفيها بسبب أزمة نقص المحروقات

الشرق الأوسط
نشر
دقيقة قراءة
جندي لبناني يوجه حركة المرور في محطة بنزين في العاصمة بيروت في 14 أغسطس / آب 2021
Credit: ANWAR AMRO/AFP via Getty Images

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أكدت السفارة البريطانية في بيروت لموقع CNN بالعربية، السبت، سحب عدد من موظفيها، بسبب أزمة نقص المحروقات والسلع الأساسية في البلاد.

وفي آخر تحديث خاص بنصائح السفر على موقع الحكومة البريطانية، قالت إن "السلع الأساسية مثل الوقود والأدوية والغذاء أصبحت نادرة بشكل متزايد بسبب الأزمة الاقتصادية".

وحسب التحديث، فإنه "نظرًا لوجود مشاكل تتعلق بموثوقية إمدادات الوقود وتأثير ذلك على سير عمليات السفارة، فقد قللنا مؤقتًا من عدد الموظفين غير الأساسيين وعائلاتهم".

وأضاف التحديث: "إلا أننا سنبقي هذا الوضع قيد المراجعة ونعود بكامل طاقتنا في الوقت المناسب. في هذا الوقت، دعمنا سيستمر وسنواصل تقديم الخدمات الرئيسية في البلاد، بما في ذلك الخدمات القنصلية".

ولفت تحديث الحكومة البريطانية إلى أن "لبنان يواجه تحديات اقتصادية ومالية وسياسية خطيرة"، مشيرًا إلى أنه "من المرجح بشدة أن يتكرر العنف بين قوات الأمن والمتظاهرين، بما في ذلك خلال فترة زمنية قصيرة، لا سيما في بؤر التوتر القائمة".

نشر