اتفاق بين إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية على صيانة وتبديل ذاكرة أجهزة المراقبة

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) – أعلنت إيران السماح لمراقبي الوكالة الدولية للطاقة الذرية بإجراء صيانة على أجهزة مراقبة المفاعلات النووية في البلاد، وفقا لبيان مشترك صادر عن نائب الرئيس الإيراني ومدير وكالة الطاقة الذرية في إيران، محمد إسلامي، والمدير العام لوكالة الطاقة الذرية، رفائيل غروسي الأحد.

ونُشر البيان بعد لقاء جمع الطرفين في العاصمة الإيرانية، طهران، الأحد، وجاء فيه: "في الاجتماع أعاد الطرفان التأكيد على روح التعاون واستمرار الثقة المتبادلة وأبرزا ضرورة مناقشة المسائل ذات الصلة بمناخ بناء وبشكل تقني حصرا"، وفقا للبيان.

وأضاف الجانبان في البيان:"سيُسمح لمراقبي الوكالة الدولية للطاقة الذرية بإجراء صيانة على المعدات المحددة وتبديل ذاكرتها التي ستبقى تحت إشراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية ومنظمة الطاقة الذرية الإيرانية في الجمهورية الإسلامية الإيرانية، وقد اتفق الجانبان على الطريقة والتوقيت".

وتابع الطرفان في بيانهما بالقول: "في إطار التعاون الموجود أصلا، قرر الجانبان الحفاظ على التواصل المتبادل والاجتماعات على المستويات المناسبة".

وقال إسلامي بعد الاجتماع: "لقد أجرينا مفاوضات بناءة، واتفقنا على أنه في الاجتماع القادم للوكالة الدولية للطاقة الذرية ستشارك إيران وسنواصل لقاءاتنا على هامش الاجتماع"، وفقا لوكالة تسنيم شبه الرسمية الإيرانية.

وأضاف المسؤول الإيراني قائلا: "لقد اتفقنا أيضا على أن مدير وكالة الطاقة الذرية سيسافر إلى إيران في المستقبل القريب وسيجري مفاوضات مع المسؤولين هناك، بناء الثقة بالنسبة لنا مهم جدا ونريد ثقة مبتادلة بين إيران وووكالة الطاقة الذرية"، على حد تعبيره.

نشر