أول تعليق من وزير الخارجية السعودي على نشر وثيقة "FBI" حول هجمات "11 سبتمبر"

الشرق الأوسط
نشر
دقيقة قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – أكد وزير الخارجية السعودي، الأمير فيصل بن فرحان، أن بلاده تعاونت مع التحقيقات المتعلقة بهجمات 11 سبتمبر مؤكدا ألا علاقة للرياض بهذه الأحداث ومشددا على ترحيب المملكة بنشر الوثائق الخاصة بالهجمات.

وقال الأمير فيصل بن فرحان في مؤتمر صحفي جمعه بنظيره النمساوي، أليكساندر سالينبرغ، في إطار رده على سؤال حول الوثيقة الأولى التي نشرها مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي حول الهجمات: "وضحنا أن السعودية بعيدة كل البعد عن التورط بهجمات 11 سبتمبر".

وأضاف وزير الخارجية السعودي قائلا: "لقد كنا شركاء في مكافحة الإرهاب لعقود ماضية"، وأكد أن المملكة شاركت في الكشف عن الحقائق المتعلقة بالهجمات.

وأكد فيصل بن فرحان أن السعودية سترحب بكل الوثائق المتعلقة بتحقيقات هجمات 11 سبتمبر منوها باهمية نشر مثل هذه التقارير.

وكان قد رفع مكتب التحقيقات الفيدرالي السرية على الوثيقة الأولى من الوثائق المتعلقة بالتحقيقات التي أجراها حول أحداث 11 سبتمبر وتضمن اشتباه بـ"تورط" مسؤول قنصلي سعودي وعنصر استخبارات بدعم خاطفي الطائرتين وتمويلهما.

نشر