السعودية وأمريكا تعلقان على استئناف القتال في السودان فور انتهاء الهدنة

الشرق الأوسط
نشر
دقيقة قراءة
السعودية وأمريكا تعلقان على استئناف القتال في السودان فور انتهاء الهدنة
Credit: -/AFP via Getty Images

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- أعربت المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة، بصفتهما ميسرين، عن أسفهما العميق لاستئناف الأعمال العدائية على الفور من قبل الطرفين في السودان بعد انتهاء فترة وقف إطلاق النار.

وأدان الطرفان أعمال العنف هذه وشددا على أن الحل العسكري للصراع غير مقبول، وفقا لبيان صادر عن وزارة الخارجية السعودية الأحد.

وجاء في البيان أن الوسيطين يطالبان بوقف فوري للأعمال العدائية وأكدا التزامهما بالوقوف إلى جانب الشعب السوداني.

واعترفت الخارجية السعودية في بيانها بالقيادة والسيطرة المؤثرة من جانب القوات المسلحة السودانية وقوات الدعم السريع من خلال وقف إطلاق النار الذي أُعلن عنه في 10 يونيو/حزيران.

وأضافت الرياض بالقول إن خفض تصعيد ملحوظ نتج عن التطور في عموم السودان، ما سهل عملية توصيل المساعدات الإنسانية الضرورية وحقق بعض إجراءات بناء الثقة بين الطرفين.

وأكد البيان أن الوسيطين مستعدان "لاستئناف المفاوضات مجرد أن يثبت طرفا النزاع التزامهما بما اتفقا عليه في إعلان جدة".

علاوة على ذلك، تعهد الوسيطان بالتنسيق مع الشركاء الإقليميين والدوليين لوقف القتال وتقليل تأثيره على المنطقة.