"لماذا نيبالي يحرس القنصلية الأمريكية بجدة السعودية؟".. نشطاء يتساءلون

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
"نيبالي يحرس القنصلية الأمريكية بجدة السعودية؟".. نشطاء يتساءلون
صورة أرشيفية لعناصر بالأمن السعودي قرب القنصلية الأمريكية في جدة العام 2016Credit: STRINGER/AFP via Getty Images

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—تفاعل نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي على بيان الأمن العام في المملكة العربية السعودية وإعلانه مقتل حارس أمن خاص من الجنسية النيبالية في حادثة إطلاق النار قرب القنصلية الأمريكية في جدة.

وكان متحدث باسم وزارة الخارجية قد قال في تعقيب على الحادثة: "يمكننا تأكيد التقارير عن وقوع حادث إطلاق نار خارج قنصليتنا العامة في جدة بالمملكة العربية السعودية.. سقط قتيلان أحدهما عضو في الحرس المحلي بالقنصلية، والمهاجم الذي قتلته قوات الأمن السعودية"، لافتا إلى أن "القنصلية تم إغلاقها خلال الحادث، ولم يصب أي أمريكي بأذى في الهجوم، وتم حصر جميع الموظفين الرسميين الأمريكيين والموظفين المحليين".

وتواصلت CNN بالعربية مع السلطات السعودية للحصول على تعليق دون رد حتى كتاب هذا التقرير.

جاء ذلك في بيان للمتحدث الإعلامي بشرطة منطقة مكة المكرمة، قال فيه: "عند الساعة 45: 6 مساء الأربعاء، توقف أحد الأشخاص يستقل سيارة بقرب مبنى القنصلية الأمريكية بمحافظة جدة وترجل منها حاملاً سلاحا ناريا في يده، فبادرت الجهات الأمنية المختصة بالتعامل معه وفق ما يقتضيه الموقف، ونتج عن تبادل النار مقتله"، مضيفا: "تعرض أحد العاملين من الجنسية النيبالية في الحراسات الأمنية الخاصة بالقنصلية إلى إصابة أدت إلى وفاته"، وتابع: "لا تزال التحقيقات الأمنية جارية لمعرفة ملابسات الحادث".