ظريف: اللقاء مع السعودية سيعزز الأمن بالمنطقة

الشرق الأوسط
نشر
ظريف: اللقاء مع السعودية سيعزز الأمن بالمنطقة

قال وزير الخارجية الإيراني، جواد ظريف، إن بلاده ترحب بعقد لقاء "على أي مستوى" مع المملكة العربية السعودية، معتبرا أن طهران تسعى إلى "أفضل العلاقات" مع السعودية التي قال إن تعزيز الصلات بها "يساعد على إرسال الأمن" بالمنطقة.

وقال ظريف، الذي وصل إلى لبنان في زيارة رسمية تستمر حتى الثلاثاء لبحث الأوضاع في لبنان والمنطقة، إن ما وصفه بـ"خطر الإرهاب والتكفير والتطرف" تواجه بيروت وطهران، وتوجه بالشكر إلى السلطات اللبنانية لنجاحها في توقيف السعودي ماجد الماجد، المتهم بالوقوف خلف تفجير السفارة الإيرانية.

وأضاف ظريف: "هناك وفد قضائي حقوقي إيراني، سوف يأتي الى لبنان الشقيق كي يتدارس مع المعنين في السلطات اللبنانية المختصة والمحترمة، حول كل الملابسات المتعلقة بهذه القضية" في إشارة إلى ملف الماجد الذي مات بعد ساعات من توقيفه.

ولدى سؤاله عن إمكانية عقد لقاء بينه وبين نظيره السعودي رد ظريف بالقول: "في ما يتعلق بالمملكة العربية السعودية على وجه التحديد، نحن نود ان نؤكد اننا في الجمهورية الاسلامية الايرانية نسعى إلى اقامة أفضل العلاقات الأخوية مع المملكة" -- وزير الخارجية الإيراني، جواد ظريف وفقا لوكالة الأنباء اللبنانية.

واعتبر ظريف أن تعزز العلاقات بين البلدين "سيؤثر بشكل ايجابي على إرساء السلام والاستقرار والأمن في المنطقة" مضيفا: "من هنا نحن نرحب بأي لقاء رسمي بين البلدين على أي مستوى من المستويات".

نشر