الأمم المتحدة تكشف حقيقة صورة "مروان" الطفل السوري الضائع بالصحراء

الشرق الأوسط
نشر
الأمم المتحدة تكشف حقيقة صورة "مروان" الطفل السوري الضائع بالصحراء

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- بعد انتشارها الواسع على مواقع التواصل الاجتماعي تدخلت الأمم المتحدة مساء الثلاثاء لتوضح حقيقة الصور المتناقلة حول الطفل "مروان" الذي يبلغ من العمل أربع سنوات، بعدما قيل إنه فر بمفرده من سوريا ووصل إلى الأردن بعدما تاه في الصحراء وحيدا، فأوضحت أن الطفل كان برفقة أسرته ومجموعة من النازحين، وقد انفصل عنها لفترة.

وعلمت CNN من المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة في الأردن، أن الطفل عاد واجتمع بأسرته بعد وصول النازحين إلى الأراضي الأردنية، وقد تسلمته والدته بعد وقت قصير على التقاط الصورة.

وكان فريق من عاملي الإغاثة قد عثر على "مروان" الذي كان يسير ببطء خلف مجموعة النازحين، وقد عرضت المفوضية الدولية مجموعة أخرى من الصور الخاصة بالنازحين تؤكد صحة روايتها، إذ ظهر أن مروان لم يكن بمفرده، بل تأخر عن ركب الباقين.

يذكر أنها ليست المرة الأولى التي يتشتت فيها شمل العائلات خلال النزوح الجماعي من المدن والقرى المعرضة للقصف وأعمال العنف، ومن شأن اتضاح حقيقة صورة "مروان" بعد انتشارها الواسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي إظهار مدى المعاناة التي يتعرض لها الأطفال في ميادين الحروب.

نشر