السعودية تتعهد بحماية العمالة الوافدة وعمال يواجهون الإعدام

الشرق الأوسط
نشر
السعودية تتعهد بحماية العمالة الوافدة وعمال يواجهون الإعدام

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— لأول مرة، سيتم ضمان الراتب الشهري وأيام العطلة والتواصل مع العائلات للعاملين من الجنسية الإندونيسية في المملكة العربية السعودية، بحسب الاتفاق الموقع بين الرياض وجاكارتا، الأسبوع الماضي.

وبحسب منظمات تعنى بحقوق الإنسان، فإن هذا الاتفاق يعتبر خطوة مهمة على طريق ضمان حماية العمال الوافدين داخل المملكة العربية السعودية، إلى أنه وبحسب منظمة هيومن رايتس ووتش الحقوقية فشل في التصدي لظاهرة مثيرة للقلق وهي قيام العاملين في المنازل بتقديم شكاوى حول الاستغلال وسوء المعاملة في سبيل مواجهة الاتهام بالسرقة أو السحر أو الزنا والمقدمة من قبل أرباب العمل.

في وقت سابق من الشهر الجاري، أصدر العاهل السعودي، الملك عبدالله بن عبدالعزيز، عفوا بحق عاملة إندونيسية حكم عليها بالإعدام في العام 2003 بعد اتهامها بإلقاء تعويذة سحرية على رب عملها وأسرته، بحسب ما قاله المتحدث باسم السفارة السعودية بالرياض لموقع "أخبار العرب."

وبحسب وزارة الخارجية الإندونيسية ومنظمات حقوقية أخرى، فلا يزال هناك 41 عاملا يحملون الجنسية الإندونيسية يواجهون أحكاما قد تصل للإعدام في تهم مختلفة منها السحر الأسود والسرقة والزنا والقتل.

نشر