حماس: وثيقة مسربة من المخابرات المصرية تؤكد براءتنا من تهديد أمن القاهرة

الشرق الأوسط
نشر
حماس: وثيقة مسربة من المخابرات المصرية تؤكد براءتنا من تهديد أمن القاهرة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- قال فوزي برهوم، المتحدث الرسمي باسم حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية "حماس" إن الوثيقة المسربة والمنسوبة إلى إدارة المخابرات المصرية تؤكد بشكل قاطع أن حماس "ليس لها علاقة بالأحداث الدائرة في مصر" وأن حماس "كانت على الدوام جزءا من الأمن القومي المصري من خلال ضبط الحدود مع غزة والمحافظة على أمن مصر."

وأضاف برهوم، في تصريح على صفحته الرسمية، إن الوثيقة "تحمل رداً قاطعاً على كل الاتهامات التي وجهت لحركة حماس من قبل النظام القائم في مصر ووسائل الإعلام المصرية، وتؤكد أن قرار حظر الحركة كان قراراً سياسياً غير مبرر."

وختم برهوم بالدعوة إلى "وقف الحملة الإعلامية التحريضية على غزة والمقاومة بعد أن ثبت بالدليل أن لا علاقة لحماس بكل الأحداث الجارية في سيناء" على حد قوله.

وكانت فضائية "الجزيرة" المصرية قد نشرت وثيقة قالت إنها مسربة من إدارة المخابرات الحربية تحمل توقيع رئيس أركان الجيش الحالي، الفريق محمود حجازي، الذي كان يشغل قبل ذلك منصب مدير المخابرات.

وتشير الوثيقة، التي لا يمكن لـCNN التأكد من صحتها إلى ضرورة تكثيف التعاون مع حماس للحفاظ على أمن المنطقة الحدودية مع قطاع غزة، علما أن محكمة مصرية كانت قد قضت مطلع مارس/آذار الجاري بحظر نشاطات الحركة داخل مصر، وسط اتهامات لها في قضايا أخرى بالإضرار بالأمن المصري.

نشر