الأسد: نسعى لاستعادة الأمن بالمناطق الرئيسية لنتفرغ للبؤر والخلايا النائمة

الشرق الأوسط
نشر
الأسد: نسعى لاستعادة الأمن بالمناطق الرئيسية لنتفرغ للبؤر والخلايا النائمة

دمشق، سوريا (CNN)—قال الرئيس السوري، بشار الأسد، الأحد، إن الدولة تسعى لاستعادة الاستقرار والأمن في المناطق الرئيسية التي قال إن "الإرهاب" ضربها قبل أن تتفرغ لملاحقة البؤر والخلايا النائمة.

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية على لسان الأسد في كلمة له أمام أعضاء الهيئة التدريسية وطلاب الدراسات العليا في كلية العلوم السياسية بدمشق، حيث قال: "إن الحرب الفكرية ومحاولات إلغاء أو استبدال الهوية تعد من أخطر أشكال الهجمة الاستعمارية التي نتعرض لها.. المنطقة العربية قامت أساسا على ايديولوجيا تلازم العروبة والإسلام ما يجعل من التمسك بهذا المبدأ أحد أهم مقومات استعادة الأمن والاستقرار الفكري والاجتماعي في مجتمعاتنا."

وتابع قائلا: "الغرب حاول إلغاء هذه الايديولوجيا لكي يتحكم بمنطقتنا وبدور الدول العربية وعندما فشل في ذلك لجأ للعب على المصطلحات لتغيير جوهر ايديولوجياتنا وهنا تكمن أهمية دور المثقفين والأكاديميين بالبحث في المصطلحات ووضع مضامين واضحة لها لمواجهة محاولات البعض تسويق مضامين مختلفة تسعى لإفراغ الايديولوجيات من محتواها ما يهدد بفقدان الانتماء والانحراف عن القضايا الرئيسية التي نناضل من أجلها منذ عقود طويلة."

وأضاف: "سوريا مستهدفة ليس فقط بحكم موقعها الجيوسياسي الهام وإنما بسبب دورها التاريخي المحوري في المنطقة وتأثيرها الكبير على الشارع العربي وما تتعرض له اليوم هو محاولة للسيطرة على قرارها المستقل وإضعافها بهدف تغيير سياستها التي تلبي مصالح الشعب السوري ولا تتماشى مع مصالح الولايات المتحدة والغرب في المنطقة وذلك يفسر ظهور العامل الإسرائيلي الذي كان له دور أساسي في دعم المجموعات الإرهابية."

نشر