برهامي: نرفض الجلوس مع بثينة كامل لحرمة حكم المرأة وبعض طروحات الإخوان فكر خوارج

الشرق الأوسط
نشر
برهامي: نرفض الجلوس مع بثينة كامل لحرمة حكم المرأة وبعض طروحات الإخوان فكر خوارج

القاهرة، مصر (CNN) -- أكد ياسر برهامي، نائب رئيس "الدعوة السلفية" والقيادي في حزب النور أن الدعوة "لديها ثوابت إسلامية" في أنه لا يصح أن تتولى أمور الحكم امرأة وأعلن أن حزب النور "سيرفض الجلوس مع بثينة كامل المرشحة المحتملة لرئاسة الجمهورية."

ونقل موقع التلفزيون المصري عن برهامي قوله لإحدى الفضائيات إن الحزب "لم يقرر من المرشح الذي سيدعمه" وأكد أن في حال الاتفاق على مرشح "سيلتزم 85 في المائة من أعضائه بالمرشح الذي سيدعمه مجلس الشورى ومجلس الإدارة" واستطرد: "الحزب لا يستطيع أن يفرض على الناس النزول في انتخابات الرئاسة للتصويت لصالح معين لأنه لا يوجد لدينا مبايعة".

ورفض برهامي أن يكون مساعي حزب النور طرح نفسه بديل للإخوان وأكد أن الحزب "موجود في الشارع ولا يحتاج ذلك إلا أن تداعيات حكم الإخوان أثرت عليه" وأعرب عن أمله أن يحصد الحزب نفس النسبة التي حصل عليها في البرلمان السابق وقال "لابد أن نكون واقعيين ولن نحصل على الأغلبية بسبب الظروف التي مرت بها الأحزاب الإسلامية ولكن أتوقع أن يكون لنا وجود قوي في البرلمان".

ووصف برهامي بعض أفكار الإخوان بأنها "أفكار خوارج" وقال "أرفض التعميم لأن هناك إخوان يرفضون فكر القيادات" وأعرب برهامي عن أمله باستمرار حزب النور في ظل الحكم القادم قائلا إن الحزب "يلتزم بالدستور في المادة الثانية ووجوده عمل اتزانا هائلا لم يكن يقع للمجتمع بدونه."

نشر