العراق يدمر قافلة تابعة لـ"داعش" داخل الأراضي السورية

الشرق الأوسط
نشر
العراق يدمر قافلة تابعة لـ"داعش" داخل الأراضي السورية

بغداد، العراق (CNN) -- أكدت وزارة الداخلية العراقية أن وحدات من حرس الحدود مدعومة من الجيش تمكنت من تدمير صهاريج وقود تابعة لتنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" المعروف إعلاميا بـ"داعش" وذلك داخل الأراضي السورية وقبل دخولها إلى العراق لدعم الجماعات التابعة للتنظيم.

ونقلت وزارة الداخلية العراقية عن قيادة عمليات الجزيرة والبادية أن قوات من حرس الحدود، وبإسناد من قطعات الجيش العراقي "أحرقت ثمانية صهاريج في وادي صواب أثناء محاولتهما دخول الأراضي العراقية لتجهيز عجلات (آليات" تنظيم داعش الارهابي بالوقود."

وأضافت الوزارة أن العملية "تمت بعد نصب كمين وفق معلومات استخباراتية دقيقة" علما أن وادي صواب يقع قرب مدينة البوكمال السورية الحدودية مع العراق، والتي تقابلها في الجانب العراقي مدينة القائم.

وتشهد محافظة الأنبار العراقية المجاورة للحدود مع سوريا عمليات عسكرية منذ أشهر، خاصة وأن إحدى أبرز مدنها، الفلوجة، مازالت خارج سيطرة الدولة منذ أسابيع.

وتقول بغداد إنها تواجه نشاطات متزايدة لتنظيم "داعش" الذي يعمل على جانبي الحدود، وتقف حكومة رئيس الوزراء العراقي، نوري المالكي، إلى جانب نظام الرئيس بشار الأسد، وسبق للمعارضة السورية أن اتهمتها بتسهيل إدخال مقاتلين من أراضيها لدعمه، كما اتهموها بالمشاركة بشكل محدود في عمليات عسكرية خلال المعارك عند المنافذ الحدودية، غير أن بغداد نفت ذلك.

نشر