صباحي يعرض برنامجه الانتخابي وحملته تعتمد رمز "النسر" رسمياً

الشرق الأوسط
نشر
صباحي يعرض برنامجه الانتخابي وحملته تعتمد رمز "النسر" رسمياً

القاهرة، مصر (CNN)- رغم أن اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية في مصر حددت الثالث من مايو/ أيار المقبل موعداً لاختيار الرمز الانتخابي لكلا المرشحين "المحتملين"، إلا أن الحملة الانتخابية لمؤسس "التيار الشعبي"، حمدين صباحي، اعتمدت "النسر" رسمياً، رمزاً لمرشحها.

ووضعت حملة صباحي "النسر" على موقعها الرسمي، بعد أن وافقت لجنة الانتخابات على إضافته ضمن الرموز الانتخابية، بناءً على طلب من حملة صباحي، رغم أن اللجنة أقرت بحق وزير الدفاع السابق، المشير عبدالفتاح السيسي، في اختيار الرمز الذي يخوض به السباق الرئاسي أولاً، باعتباره أول من تقدم بأوراق ترشحه للانتخابات.

وسبق لصباحي أن خاض الانتخابات الرئاسية السابقة، في عام 2012، مستخدماً نفس الرمز "النسر"، إلا أنه حل ثالثاً بعد كل من مرشح جماعة "الإخوان المسلمين"، محمد مرسي، ورئيس الوزراء الأسبق، أحمد شفيق، واللذين خاضا جولة الإعادة، التي خلصت نتائجها إلى إعلان فوز مرسي بالمنصب الرئاسي.

ومن المقرر أن تعلن اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية عن القائمة النهائية للمرشحين رسمياً الجمعة، الموافق الثاني من مايو/ أيار المقبل، وفق أسبقية تقديم طلبات الترشح، على أن يقوم كلا المرشحين باختيار الرمز الانتخابي، وفق شرط الأسبقية أيضاً، خلال اليومين التاليين، السبت والأحد من الأسبوع القادم.

وأعلن صباحي، خلال مؤتمر صحفي عقده بالقاهرة الأربعاء، عن الملامح الرئيسية لبرنامجه الانتخابي، والذي يخوض به السباق إلى رئاسة الجمهورية في 26 و27 مايو/ أيار المقبل، بمواجهة وزير الدفاع السابق، الذي ينظر إليه كثير من المصريين باعتباره "المرشح الأوفر حظاً" للفوز بالسباق الرئاسي.

وتضمنت صورة وضعت في خلفية "المؤتمر الصحفي لإعلان البرنامج الانتخابي لحمدين صباحي 2014"، عبارة "هنبنيها من جديد.. مصر اللي جاية."

ووصف صباحي برنامجه الانتخابي بأنه "إعلان مشروع للمستقبل.. إعلان رؤية تحقق أهداف الثورة.. إعلان أن دولة العيش والحرية والعدالة الاجتماعية والاستقلال الوطني ممكنة وقابلة للتحقق.. إعلان أن مصر قادرة على النصر"، وفق ما أورد الموقع الرسمي لحملته الانتخابية.

نشر