بثينة شعبان: الربيع العربي ليس إلا "شتاء دام وهابي إرهابي"

الشرق الأوسط
نشر
بثينة شعبان: الربيع العربي ليس إلا "شتاء دام وهابي إرهابي"

دمشق، سوريا (CNN) -- قالت مستشارة الرئيس السوري، بثينة شعبان، إن "الربيع العربي" ليس إلا "شتاء دام وهابي وإرهابي" في حين اعتبر وزير الإعلام، السوري، عمران الزعبي، أن الانتخابات الرئاسية التي تعتزم بلاده عقدها رغم الانتقادات الدولية "استحقاق داخلي وطني لا صلة لأحد خارج الحدود به."

وقالت شعبان إن ما أسماه الغرب بـ "الربيع العربي" ما هو إلا "شتاء دام تفتيتي وطائفي ووهابي وإرهابي لعبت بعض وسائل الإعلام الناطقة بالعربية دورا في الترويج له وتسيير دفته بما يخدم مصالح من يستهدفون الأمة العربية وحضارتها ومستقبلها وهوية أبنائها" على حد تعبيره.

وأضافت شعبان "ما نحتاجه اليوم هو الوضوح الأكبر في معرفة العدو من الصديق والتخلص من الأفكار التي زرعها الاستعمار في ثقافتنا بأن إعلامه حيادي وموضوعي وديمقراطي" ولفتت إلى أن دولا مثل سوريا وروسيا وإيران ولبنان تمتلك ما وصفتها بـ"المرجعية الإعلامية" التي قالت إنها "تراقب وتفضح الخطط العدوانية الغربية على الشعوب".

من جانبه، قال وزير الإعلام السوري، عمران الزعبي، إن الانتخابات الرئاسية "استحقاق دستوري داخلي وطني سوري لا صلة لأحد خارج حدود الدولة السورية به ولا يمكن القبول بتدخل أحد من الخارج بهذا الشأن أو أي شأن وطني داخلي بحت."

ورأى الزعبي أن الانتخابات التي شككت المعارضة والعواصم الغربية بنزاهتها في ظل الظروف التي تعيشها البلاد "انعطاف تاريخي وتجربة ديمقراطية نوعية في تاريخ سوريا" لافتا إلى أن المقاطعة وتجنب المشاركة في الانتخابات الرئاسية من أي جهة كانت "ليست ممارسة سياسية إنما عزلة سياسية" على حد تعبيره.

نشر