أنباء عن مقتل أحد أبرز قادة حزب الله بسوريا والمطلوب على قائمة FBI للإرهابيين

الشرق الأوسط
نشر
أنباء عن مقتل أحد أبرز قادة حزب الله بسوريا والمطلوب على قائمة FBI للإرهابيين

بيروت، لبنان (CNN) -- نقلت وسائل إعلام لبنانية عن مصادر في حزب الله قولها إن أحد أبرز القيادات العسكرية في الحزب، ويدعى فوزي أيوب، قد قتل خلال مواجهات في سوريا، إلى جانب عنصر آخر متهم بقضية محاولة اغتيال أحد النواب في لبنان، وتكمن أهمية الأنباء حول مقتل أيوب – بحال تأكدها – بواقع أنه أحد أبرز المدرجين على قوائم المطلوبين لجرائم إرهابية بأمريكا.

وقال قناة LBC اللبنانية إن القيادي في الحزب، فوزي أيوب، قد أُعلن عن مقتله الاثنين، وقد سبق أن اعتقلته إسرائيل عند بدء الانتفاضة الفلسطينية عام 2000، وأفرج عنه بعد ثلاث سنوات بعملية تبادل مع حزب الله، مضيفة أن هناك معلومات أخرى غير مؤكدة تتعلق بمقتل محمود حايك، المتهم في محاولة اغتيال الوزير والنائب بطرس حرب.

وفوزي أيوب هو أحد أبرز المدرجين على قائمة "أخطر الإرهابيين" لدى مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي FBI، وهو يستخدم أسماء مستعارة بينها فوزي محمد مصطفى أيوب، فوزي محمد أيوب، محمد فوزي أيوب، حسين أحمد مصطفى أيوب، أبو فواز، أبو أحمد، الحاج فوزي، زياد خوري، فرانك ماريانو بوشي، فرانك ماريون البوشي.

وبحسب المكتب، فإن أيوب من مواليد عام 1966، وقد اتهمه مكتب المدعي العام بحي شرق ميتشيغان، في 5 أغسطس/آب 2009، أنه حاول عمدا وعن علم استخدام جواز سفر أمريكي مزيف من أجل الحصول على تأشيرة دخول إلى إسرائيل لغرض إجراء عمليات تفجير بتكليف من حزب الله.

أما شبكة CBC الرسمية الكندية فنقلت بدورها التقارير حول مقتل أيوب، مضيفة أنه عاش قبل سفره إلى لبنان بفترة في تورنتو، وكذلك بمدينة ديربورن الأمريكية بولاية ميتشيغن.

نشر