مباحثات ثنائية للسيسي والعاهل السعودي على طائرته الملكية بمطار القاهرة

الشرق الأوسط
نشر
مباحثات ثنائية للسيسي والعاهل السعودي على طائرته الملكية بمطار القاهرة

القاهرة، مصر (CNN)- خلال توقف قصير بمطار القاهرة في طريق عودته إلى المملكة العربية السعودية، قادماً من المملكة المغربية، أجرى العاهل السعودي، الملك عبدالله بن عبدالعزيز، جلسة مباحثات ثنائية مع الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي.

جرت المباحثات على متن الطائرة الملكية مساء الجمعة، قدم خلالها الملك عبدالله التهنئة للسيسي على توليه مهام رئاسة الجمهورية، فيما قدم الرئيس المصري الشكر للعاهل السعودي على "الدعم الكبير" الذي قدمته المملكة لمصر، وفق وكالة أنباء الشرق الأوسط.

وبحسب ما أورد موقع "أخبار مصر"، نقلاً عن وكالة الأنباء الرسمية، فقد تناولت المباحثات التطورات الأخيرة في العراق وسوريا وليبيا، وأهمية التنسيق والعمل المشترك بين البلدين، لمواجهة التحديات التي تسود المنطقة، كما تناولت العلاقات الثنائية بين مصر والسعودية.

وذكرت تقارير إعلامية رسمية في العاصمة المصرية قد ذكرت أن زيارة العاهل السعودي للقاهرة، والتي استغرقت ساعات قليلة، تأتي لتأكيد دعمه للرئيس المصري "المنتخب"، عبدالفتاح السيسي.

وكان الملك عبدالله قد حث المصريين، في وقت سابق، على دعم السيسي، ونبذ ما سماها "الفوضى الدخيلة للانتفاضات العربية"، على مدى الأعوام الماضية، التي أطاحت بالرئيس المخلوع، حسني مبارك، وغيره من الحكام في تونس وليبيا واليمن.

وفي أعقاب إعلان وصول السيسي للرئاسة في مصر، سارع الملك عبدالله إلى تهنئته، ووصف فوزه بأنه "يوم تاريخي"، كما دعا إلى عقد مؤتمر للمانحين لمساعدة مصر على تجاوز أزمتها الاقتصادية.

وقدمت السعودية، ودول خليجية أخرى، مساعدات لمصر بمليارات الدولارات، بهدف تخفيف حدة الأزمة الاقتصادية، منذ عزل الرئيس الأسبق، محمد مرسي، في يوليو/ تموز من العام الماضي.

نشر