تأجيل محاكمة مرسي و14 متهماً بقضية "الاتحادية" للأربعاء واستمرار السرية

الشرق الأوسط
نشر
تأجيل محاكمة مرسي و14 متهماً بقضية "الاتحادية" للأربعاء واستمرار السرية

القاهرة، مصر (CNN)- قررت محكمة جنايات القاهرة تأجيل محاكمة الرئيس المصري الأسبق، محمد مرسي، و14 آخرين من قيادات وأعضاء جماعة "الإخوان المسلمين"، المتهمين بقضية أحداث قصر الاتحادية، إلى الأربعاء 25 يونيو/ حزيران الجاري.

جاء قرار التأجيل لاستكمال الاستماع إلى أقوال 7 من الشهود الواردة أسماؤهم بقائمة "أدلة الإثبات"، مع استمرار الإبقاء على سرية جلسات سماع الشهود ومناقشتهم وحظر النشر فيها، وفق ما أورد موقع "أخبار مصر"، نقلاً عن وكالة أنباء الشرق الأوسط.

ويواجه مرسي، إضافة إلى 14 آخرين من قيادات جماعة الإخوان، التي أعلنتها السلطات "تنظيماً إرهابياً"، اتهامات بـ"القتل" و"التحريض" على قتل وتعذيب متظاهرين سلميين أمام القصر الرئاسي، خلال احتجاجات مناهضة لحكمه أواخر 2012.

وتنظر المحكمة في اتهام الرئيس الأسبق، وعدد من مساعديه، وأنصار جماعة الإخوان، بـ"الاعتداء" على متظاهرين سلميين احتشدوا في محيط قصر الاتحادية، احتجاجاً على "الإعلان الدستوري المكمل"، الذي أصدره مرسي في نوفمبر/ تشرين الثاني من نفس العام.

وبحسب تحقيقات النيابة، فقد طلب مرسي من كل من قائد الحرس الجمهوري آنذاك، اللواء محمد زكي، ووزير الداخلية السابق، أحمد جمال الدين، فض اعتصام المتظاهرين أمام القصر الرئاسي، إلا أنهما رفضا تنفيذ أوامره "حفاظاً على أرواح المعتصمين."

وأشارت التحقيقات، وفق ما أوردت الوكالة الرسمية، إلى أن عدداً من مساعدي الرئيس الأسبق قاموا باستدعاء أنصارهم وحشدهم في محيط قصر الاتحادية، لفض اعتصام المتظاهرين بالقوة، فيما قام متهمون آخرون بـ"التحريض علناً" على فض الاعتصام بالقوة.

نشر