تقييم المستشارين الأمريكيين ببغداد: الجيش العراقي سيقاتل داعش إن اقتحمت المدينة.. وإيران تدرب ميليشيات شيعية

الشرق الأوسط
نشر
تقييم المستشارين الأمريكيين ببغداد: الجيش العراقي سيقاتل داعش إن اقتحمت المدينة.. وإيران تدرب ميليشيات شيعية
مراسل CNN ببغداد، نيك روبيرتسون

بغداد، العراق (CNN)— كشف مصدر أمريكي، الأربعاء، عن التقييم الأولي للمستشارين العسكريين الأمريكيين وعناصر المخابرات الأمريكية المتواجدة في العراق، حول الأوضاع التي تشهدها البلاد والقدرات العسكرية لقواتها في مواجهة مقاتلي الدولة الإسلامية بالعراق والشام أو ما يُعرف بـ"داعش" والذي تمكن من السيطرة على عدد من المواقع في البلاد.

وبين المسؤول الذي فضل عدم ذكر اسمه أن التقارير الاستخباراتية تظهر مضاعفة إيران لجهودها في سبيل تدريب الميليشيات الشيعية داخل العاصمة العراقية، بغداد، وفي مناطق جنوب البلاد.

وأضاف المسؤول أن هذه التقييمات بينت أن قيام القوات العراقية بالقتال مهم جدا في مسألة الحفاظ والسيطرة على المطار التي يتواجد فيه حاليا 300 جندي أمريكي، لافتا إلى وجود نحو ستة طائرات مروحية مقاتلة من طراز أباتشي، إلا أنها ليست كافية لحماية المطار وأن قتال الجنود العراقيين أمر في بالغ الأهمية للدفاع وحماية هذا المطار.

وأشار المسؤول إلى أن فرق المستشارين العسكريين يقومون حاليا بجولة على الوحدات العسكرية العراقية داخل وفي محيط بغداد، وتقييم وضعهم الحالي على أن يرفع المستشارون تقريرا لوزارة الدفاع الأمريكية أو ما يُعرف بـ"البنتاغون" حول وضع هؤلاء القوات والتوصيات التي يرونها مناسبة.

وبحسب المسؤول فإن تقييمات المستشارين العسكريين ستفحص الروح المعنوية والقيادة والإدارة إلى جانب مستوى التسليح للوحدات العراقية.

نشر