العثور على مشتبه به بالهجوم على القنصلية الأمريكية ببنغازي ميتا

الشرق الأوسط
نشر
العثور على مشتبه به بالهجوم على القنصلية الأمريكية ببنغازي ميتا

طرابلس، ليبيا (CNN)  -- أشارت مصادر ليبية إلى العثور على جثة فرج الشلبي، أحد المشتبه في تورطهم في الهجوم على القنصلية الأمريكية ببنغازي عام 2012، الذي راح ضحيته 4 أمريكيين من بينهم السفير.

وأوضح مصدر أن ملابسات مقتل الشلبي، الذي شوهد لأخر مرة محتجزا بعهدة مليشيات محلية في منطقة "المرج" قبل يومين، لا تزال لم تتضح، وذلك في أعقاب العثور على جثته ببلدة "المرج" شرقي ليبيا، وهو الأمر الذي أكده سكان من المنطقة.

وأسفر هجوم سبتمبر/أيلول 2012  على القنصلية الأمريكية في مدينة بنغازي، عن مقتل السفير كريس ستيفنز، ضمن ثلاثة آخرين، في عملية شاركت بها عناصر من تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية، على حد ما نقلت مصادر أمريكية مسؤولة لـCNN.

ويشتبه محققون في إجراء الشبلي اتصالات مع القاعدة في شبه الجزيرة العربية" وعناصر التنظيم في باكستان، واعتقلته السلطات الليبية في مارس/آذار العام الماضي بشبهة الضلوع في الهجوم، وشارك "مكتب التحقيقات الفيدرالية" اف بي آي في استجوابه بحضور مسؤولين ليبيين، على حد ما نقلت مصادر ليبية.

ويشار إلى أنه لم يتضح حتى اللحظة إذا ما كان الشبلي حاضرا ساعة الهجوم على القنصلية الأمريكية، الذي وقع بعد أيام من دعوة زعيم تنظيم القاعدة، أيمن الظواهري، لمهاجمة الأمريكيين في ليبيا، على خلفية مقتل القيادي بالحركة، أبو يحي الليبي، بباكستان في يونيو/حزيران 2012.

نشر