إيران: القوات العراقية ستقضي على "التكفيريين والصداميين" ومؤتمر الأردن يهدد عمّان

الشرق الأوسط
نشر
إيران: القوات العراقية ستقضي على "التكفيريين والصداميين" ومؤتمر الأردن يهدد عمّان

طهران، إيران (CNN) -- قال مساعد وزير الخارجية الإيران للشؤون العربية والأفريقية، حسين أمير عبداللهیان، ان القوات المسلحة والشعبية في العراق ستقضي "وبشكل حاسم" على ما وصفها بـ"جميع أنواع الإرهاب في العراق" متهما إسرائيل، وبالتعاون مع من أطلق عليها اسم "التنظيمات التكفيرية وبقايا البعث الصدامي" بالعمل على تحويل العراق إلى سوريا ثانية.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية عن عبداللهيان انتقاده للمؤتمر الذي استضافته العاصمة الأردنية، عمان، لشخصيات عراقية مؤخرا إذ قال "عقد المؤتمرات الرسمية للجماعات التكفيرية في الأردن" لن يساعد البلاد على توفير الحصانة، بل قد يضعها على "حافة هاوية انعدام الأمن."

وأشار عبداللهیان إلى أن أمن المنطقة، "موضوع لاینفك بعضه عن البعض الآخر والخطأ الذي ترتكبه بعض الدول بمنح الفرصة للإرهابيين سيعرض كل المنطقة للخطر" مضيفا أن إيران "ستواصل دعمها، وبشكل حازم لكل مناطق العراق، بما فيها المناطق الكردية والسنية والشيعية في مواجهة الإرهاب."

يشار إلى أن إيران هي الحليف الإقليمي الأبرز لرئيس الوزراء العراقي، نوري المالكي، والذي يواجه أكبر أزمة سياسية وأمنية بالتزامن مع تطلعه لولاية ثالثة برئاسة الوزراء.

نشر