القاهرة.. تنظيم أجناد مصر يتبنى مسؤولية التفجير بمحيط وزارة الخارجية ويتوعد بالاستمرار

الشرق الأوسط
نشر
القاهرة.. تنظيم أجناد مصر يتبنى مسؤولية التفجير بمحيط وزارة الخارجية ويتوعد بالاستمرار

القاهرة، مصر (CNN)—تبنى تنظيم أجناد مصر، الأحد، عملية التفجير التي وقعت بالقرب من وزارة الخارجية، لافتة إلى أنها تأتي ضمن حملة "القصاص حياة،" وتهدف للثأر ممن وصفتهم بـ"الأجهزة الإجرامية."

وقال التنظيم في بيان نشر على صفحة بموقع التواصل الاجتماعي، تويتر: " فضمن حملة (القصاص حياة) انطلقت سرية من الأشاوس الذين أخذوا على عاتقهم نصرة المظلوم، فقاموا بواجبهم وخاطروا بأنفسهم واستعانوا بربهم وتوكلوا عليه حتى فتح عليهم سبحانه -اليوم الأحد- بتنفيذ عملية اختراق جديدة والوصول إلى محيط وزارة الخارجية –مطية العدو الخارجي ومنفذة مخططاته- وتم زرع عبوة ناسفة موجهة نحو ضباط الأجهزة الإجرامية في محيطها وتم تفجيرها عليهم ليهلكوا ويتحولوا إلى أشلاء متناثرة، ويذوقوا بعضاَ مما يذيقونه للمسلمين."

وجاء في البيان: "إن عمليات القصاص والثأر التي تقوم بها ثلة مباركة من هذا الشعب الأبيّ لن تتوقف -بإذن الله- فكلما ذهب بطل خلفه أبطال يسيرون على دربه ويتعاهدون على إكمال مسيرته ويتبايعون للثبات على الحق حتى تُرد عادية المعتدين ويُفك أسر كل المعتقلين ويسقط الطواغيت الحاكمين ويقام شرع رب العالمين."

نشر