الكويت: التحقيق مع شقيق نائب شيعي بعد صور له مع أسلحة متطورة وكتابة "تهديدات"

الشرق الأوسط
نشر
الكويت: التحقيق مع شقيق نائب شيعي بعد صور له مع أسلحة متطورة وكتابة "تهديدات"

الكويت (CNN) -- فتحت أجهزة الأمن الكويتية الثلاثاء تحقيقا مع حسين عاشور، شقيق النائب الشيعي البارز في مجلس الأمة (النواب)، حسين عاشور، بعد انتشار صور له مع أسلحة نارية متطورة وعبارات قال البعض إنها تحمل تهديدات، في قضية أثارت الكثير من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي بالكويت.

وكان المحامي الكويتي، دويم المويزري، قد تقدم بشكوى ضد عاشور إلى النيابة العامة الاثنين، طالبا التحقيق معه بتهم بينها "تهديد المجتمع وإثارة الفتن وحمل السلاح" وعرض صورة للشكوى أرفق معها اللقطات التي عرضها عاشور لنفسه وهو يحمل الأسلحة أو يقف إلى جوارها.

وكان عاشور قد نشر عدة صور لنفسه على حساباته بمواقع التواصل الاجتماعي كتب تحت إحداها: "طريق الحفاظ على الشعائر الحسينية خط أحمر لجميع المتربصين، فاعلموا وانتبهوا، فالتربص لكم كضرب الذباب، وكلنا فداء للوطن والشعائر الحسينية، ألا تعلمون أن الموت لنا عادة والشهادة لنا سعادة."

ونقلت صحيفة "الرأي" الكويتية الواسعة الانتشار عن مصادرها بالمباحث الجنائية الكويتية قولها إن المدير العام للمباحث، اللواء محمود الطباخ، بتوقيف حسين عاشور، حيث "خضع لتحقيقات مكثفة عن السلاح والصور والتغريدات التي كتبها."

وأفادت مصادر المباحث أن عاشور "أكد أن هذه الأسلحة حقيقية وتعود له، لكن الصور التقطت في العراق في فترة سابقة، وبقيت هناك" أما صحيفة "الوطن" فقد أوردت أن عاشور دافع عن نفسه بالقول إنه يمتلك وكالة لأحد محلات بيع الأسلحة المحلية.

من جانبه، لم يشر النائب صالح عاشور، عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، إلى قضية شقيقه، وكان التعليق الأخير له على تويتر يتناول عرض سؤال إلى وزير التربية حول قيام أستاذ في كلية الشريعة بـ"التعرض للمذهب الجعفري مراراً وتكراراً" طالبا محاسبته وتحويله للنيابة العامة لمخالفته "قانون الوحدة الوطنية."

نشر