35 مليون دولار من العاهل السعودي لمساعدة "دول الإيبولا" على التصدي للمرض

الشرق الأوسط
نشر
35 مليون دولار من العاهل السعودي لمساعدة "دول الإيبولا" على التصدي للمرض
طبيب ألماني يقدم مختبر متنقل لدولة مالي 4 ديسمبر/ كانون الأول 2014

دبي، الإمارات العربية المتحدة(CNN)-- تبرع العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز بمبلغ 35 مليون دولار، لدول غرب أفريقيا كمساعدة لمكافحة مرض إيبولا الذي ينتشر في تلك الدول.

وقالت وكالة الانباء السعودية بأن برنامج مكافحة إيبولا ينفذه البنك الإسلامي للتنمية، وتضمن "تزويد المدارس بمجسات حرارية ووسائل فحص وفرز طبي تتيح التعرف على المصابين والتصدي المبكر لمعالجتهم والحيلولة بإذن الله دون انتقال العدوى" بحسب ما أفاد رئيس البك أحمد محمد علي.

وأفاد أنه هذه المعدات "ستمكن حكومات الدول المعنية افتتاح المدارس للعام الدراسي الحالي بعد تمكين كل مدرسة من إمكانية إجراء فحص أولي للتلاميذ عند دخول المدرسة للتأكد من سلامتهم " كما يتضمن "تزويد محطات النقل بشتى أنواعه من مطارات ومحطات لسكك الحديد ومحطات حافلات النقل العام بمجسات حرارية ووسائل فحص وفرز طبي تتيح التعرف على المصابين والتصدي المبكر لمعالجتهم، وإقامة مراكز علاج متخصصة بواقع مركز في كل دولة من الدول الثلاث التي استفحل فيها الوباء، وهي سيراليون وغينيا 

نشر