حرب داعش بالعراق.. إسقاط مروحية عسكرية وتفجير سجن "بادوش" والإعداد لـ"تحرير تكريت"

الشرق الأوسط
نشر
حرب داعش بالعراق.. إسقاط مروحية عسكرية وتفجير سجن "بادوش" والإعداد لـ"تحرير تكريت"
مجموعة من المتطوعين الشيعة يخضعون لتدريبات عسكرية للمشاركة في القتال ضد مسلحي داعش بالعراق

بغداد، العراق (CNN)- كشفت مصادر عسكرية عراقية لـCNN السبت، عن قيام مسلحي تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" بإسقاط طائرة مروحية تابعة للجيش العراقي، قرب مدينة "سامراء"، شمالي العاصمة بغداد، مما أسفر عن مقتل طياريها.

وقال مسؤول في قيادة عمليات سامراء، طلب عدم الكشف عن هويته نظراً لأنه غير مخول بالتحدث إلى وسائل الإعلام، إن مسلحي التنظيم المتشدد، المعروف باسم "داعش"، استهدفوا المروحية بعد ظهر الجمعة، جنوبي المدينة الواقعة ضمن نطاق محافظة "صلاح الدين."

في الغضون، أعلن قائد عمليات صلاح الدين، الفريق عبد الوهاب الساعدي، في تصريحات أوردتها "شبكة الإعلام العراقي" السبت، وصول قطعات عسكرية إلى قاعدة "سبايكر"، تمهيداً لانطلاق "عملية تحرير مدينة تكريت"، كبرى مدن المحافظة.

ونقلت الشبكة الرسمية عن "مصدر صحفي" قوله إن "العملية العسكرية لتحرير تكريت ستبدأ بعد انتهاء مراسم زيارة الأربعين"، والتي توافق "أربعينية الإمام الحسين"، حفيد النبي محمد، وهي زيارة مقدسة عند الشيعة، وانتهت مراسمها بالفعل الجمعة.

إلى ذلك، ذكر مسؤول أمني في محافظة "نينوى"، شمالي العراق، أن "عصابات داعش الإرهابية فجرت ما تبقى من سجن بادوش"، شمال غرب مدينة الموصل، عن طريق تلغيم الغرف التابعة لإدارة السجن، وغرف الحجز بالعبوات الناسفة، مما أدى إلى انهيار المبنى بالكامل.

نشر