الخامس بأسبوع.. "الشباب" تنحر معلماً للقرآن رفض مغادرة قريته بوسط الصومال

الشرق الأوسط
نشر
الخامس بأسبوع.. "الشباب" تنحر معلماً للقرآن رفض مغادرة قريته بوسط الصومال

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)- أكد مسؤولون صوماليون السبت، أن مسلحين تابعين لحركة "الشباب"، المرتبطة بتنظيم القاعدة، قاموا بقطع رأس معلم للقرآن في وسط الصومال، في وقت سابق هذا الأسبوع.

وقال المسؤول الحكومي بمقاطعة "بولو بوردي"، عبدالعزيز دورو، إن المعلم، ويُدعى محمد حسين، يبلغ من العمر 45 عاماً، تم اختطافه الجمعة، من منزله بقرية "كانضو"، القريبة من مدينة "بولو بوردي" المحاصرة.

وفي صباح اليوم التالي السبت، عثر السكان على جثة حسين بدون رأسه، ملقاة بالقرب من منزله، بحسب المسؤول الحكومي.

وسيطرت القوات الحكومية، المدعومة بقوات من الاتحاد الأفريقي، على مدينة "بولو بوردي"، الواقعة ضمن إقليم "هيران" بوسط الصومال، إلى الشمال من العاصمة مقديشو، في وقت سابق من العام الجاري.

وذكر دورو أن حسين "كان واحداً من عدد قليل من السكان الذين رفضوا تنفيذ أوامر حركة الشباب بمغادرة القرية، بعد سيطرة القوات الصومالية والأفريقية عليها."

كما أشار إلى أن حسين يُعد خامس شخص يتم قطع رأسه من قبل مسلحي الحركة المتشددة، خلال أسبوع.

نشر