جبهة النصرة تفجر ضريح الإمام النووي ومقتل 177 من "داعش" في العراق

الشرق الأوسط
نشر
جبهة النصرة تفجر ضريح الإمام النووي ومقتل 177 من "داعش" في العراق
أحد مقاتلي جبهة النصرة "القاعدة في بلاد الشام" يهبط من أحد المباني المدمرة باستخدام سلم خشبي

دبي، الإمارات العربية المتحدة(CNN)--أقدم مقاتلون من جبهة النصرة "تنظيم القاعدة في بلاد الشام" على تفجير ضريح العالم الإسلامي الإمام النووي، في وسط مدينة نوى، فجر الأربعاء بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

ونقل المرصد عن "مصادر متقاطعة" أن عناصر التنظيم قاموا بزرع العبوات الناسفة في الضريخ ما أدى لتدميره بشكل كامل، والإمام النووي من كبار علماء المسلمين وقد توفي في عام 676 للهجرة.

وعلى صعيد القتال الدائر مع تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" أفاد المرصد باستهداف مقاتلين من وحدات حماية الشعب الكردي، مواقع للتنظيم الثلاثاء بالقرب من منطقة الدهماء بالريف الجنوبي الغربي لمدينة رأس العين، ما أدى بحسب المرصد لإعطاب ألية للتنظيم، كما وردت أنبا ءعن وقوع خسائر بشرية في صفوفه.

وفي العراق أفاد د مصدر امني في قيادة عمليات الانبار، الاربعاء، بأن طيران التحالف الدولي قصف "رتلا كبيرا لعصابات داعش الارهابية غربي المحافظة، ما اسفر عن مقتل أكثر من 150 ارهابيا." بحسب ما نقلت شبكة الإعلام العراقي عن المصدر، الذي أكد أن رتلا تابعا لداعش "كان متوجها إلى ناحية البغدادي في منطقة قريبة من هيت، مكون من 43 عجلة، دمرت بالكامل إثر القصف."

كما نقلت الشبكة عن مصدر أمني آخر مقتل 27 من عناصر تنظيم "داعش" شمال مدينة تكريت بمحافظة صلاح الدين، وحرق 3 عجلات تابعة لهم.

نشر