ارتفاع قتلى التفجيرين الانتحاريين في طرابلس إلى 9 وجبهة النصرة تعلن مسؤوليتها

الشرق الأوسط
نشر
ارتفاع قتلى التفجيرين الانتحاريين في طرابلس إلى 9 وجبهة النصرة تعلن مسؤوليتها
أرشيف- طفلان يسيران في حي باب التبانه السني بطرابلس بعد قتال ضار شهده بين القوات اللبنانية ومسحلين إسلاميين قتل فيه 16 شخصا على الأقل وأدى لتشريد الآلاف 28 أكتوبر/ تشرين الأول 2014

دبي، الإمارات العربية المتحدة(CNN)-- قتل تسعة أشخاص على الأقل، وأصيب 35 شخصاً بجروح، في تفجيرين انتحاريين استهدفا أحد المقاهي في مدينة طرابلس اللبنانية، بحسب ما أفادت الوكالة الوطنية للإعلام الرسمية، في آخر حصيلة رسمية، قال مراسل الوكالة بأنها مرشحة للارتفاع.

وقد تبنت جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) على حسابها على تويتر، المسؤولية عن التفجيرين، وفي التفاصيل، فإن انتحاريا "فجر نفسه في مقهى عمران في جبل محسن، وعندما تجمع الناس في المكان، أقدم انتحاري آخر على تفجير نفسه أيضا، ما أدى إلى سقوط 7 شهداء، وأكثر من عشرين جريحا" بحسب الوكالة

وفرض الجيش اللبناني طوقا أمنيا مشددا في محيط مقهى عمران في جبل محسن. ونقل مراسل الوكالة عن شهود عيان "أن جثة انتحاري على الأقل ما تزال موجودة داخل المقهى"

وأصدر محافظ الشمال القاضي رمزي نهرا قرارا "بناء لتوجيهات وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق، منع فيه التجول في منطقة جبل محسن ومحيطه، هذه الليلة ولغاية الساعة السابعة من صباح غد، بسبب الانفجار".

 وقال مراسل الوكالة في طرابلس إن مجهولا "ألقى قنبلة صوتية في منطقة بعل الدراويش في باب التبانة، ولم تتوفر معلومات عن وقوع إصابات.

وعلى صعيد متصل قالت الوكالة بأن محافظ الشمال أعلن عن "عقد جلسة لمجلس الأمن الفرعي، صباح غد في سرايا طرابلس، يحضرها القادة الأمنيون والمدعي العام الاستئنافي في الشمال"

نشر