تنظيم القاعدة في بلاد المغرب يبارك الهجوم على شارلي إيبدو: فرسان الإسلام كسروا أقلام أئمة الكفر.. والقادم أدهى وأمر

تنظيم القاعدة في بلاد المغرب يبارك الهجوم على شارلي إيبدو: فرسان الإسلام كسروا أقلام أئمة الكفر.. والقادم أدهى وأمر

الشرق الأوسط
نُشر يوم الثلاثاء, 13 يناير/كانون الثاني 2015; 11:13 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 07 اغسطس/آب 2016; 11:22 (GMT +0400).
تنظيم القاعدة في بلاد المغرب يبارك الهجوم على شارلي إيبدو: فرسان الإسلام كسروا أقلام أئمة الكفر.. والقادم أدهى وأمر

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- أصدر "تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي،" ذراع التنظيم في شمال أفريقيا بيان "مباركة وتأييد" للهجمات في العاصمة الفرنسية باريس، على مقر صحيفة شارلي إيبدو، مهددا فرنسا بالمزيد من العمليات بحال عدم التوقف عن قصف المناطق بسوريا والعراق وتنفيذ مهام عسكرية في مالي وأفريقيا الوسطى، وذلك دون أن يعلن مسؤوليته المباشرة عن الهجوم.

وقال البيان إنه بعد ما وصفها بـ"غزوة السفارة الدنماركية في أفغانستان والسفارة الأمريكية في بنغازي" حطت القافلة رحالها في العاصمة الفرنسية باريس: "لتقول للعالمين بالأفعال قبل الأقوال: إلا رسول الله. ولتزف إلينا البشريات. بشريات سطرها فرسان الإسلام بدمائهم وأشلائهم. سطروا بتضحياتهم وثباتهم بشريات غزوة جرت فصولها هذه المرة من قلب عاصمة فرنسا، راعية الصليب، غزوة شفت صدور المسلمين وأقضت مضاجع الطاعنين" بالنبي محمد.

ووصف البيان ما جرى بأنه "ملحمة"، سطرها من اعتبرهم "فرسان الإسلام" ثأرا لمن "طعن في نبيهم" مضيفا أنهم "حطموا كبرياء فرنسا وكسروا شوكة جيشها ومخابراتها الذين ظنوا أنهم بوقوفهم وراء تلك الصحيفة المشؤومة قادرون على حمايتها من غضبة فرسان لبسوا أكفانهم للذود عن عرض نبيهم. فتم لأسود الإسلام ما أرادوا، وأكرمهم الله بالشهادة بعد أن مكنهم من قطف رؤوس أئمة الكفر وكسر أقلامهم."

واعتبر التنظيم في بيانه أن فرنسا "تدفع ثمن عدوانها على بلاد المسلمين" وفق تعبيره، مضيفا أنه طالما استمرت القوات الفرنسية "تحتل مالي وإفريقيا الوسطى وتقصف سوريا والعراق" وتنشر صحفها الرسوم المسيئة فإن "القادم أدهى وأمر" بحال الإصرار على السياسات الحالية.

وحض البيان من وصفهم بـ"شباب الإسلام" على مواصلة "السير بدرب" العناصر المسلحة التي شاركت بالهجمات في العاصمة الفرنسية، مختتما بالقول: "لتعلم فرنسا وأمريكا وكل طاعن في أنبياء الله ورسله أن لهذا الكون ربا يمهل الظالم ولكن إذا أخذه لم يفلته وأنه سينتقم لرسله."

يشار إلى أن البيان يأتي في وقت تتواصل فيه التحقيقات حول انتماء المشاركين بالهجوم في باريس، وهم شريف وسعيد كواشي، وأميدي كوليبالي، وقد قتلوا جميعا بمواجهات مع الشرطة، في حين يستمر البحث عن فتاة تدعى حياة بومدين، قيل إنهم كانت على صلة بهم، وتمكنت في وقت لاحق من الفرار نحو سوريا.

تغطية ذات صلة

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"mal-arab","branding_ad":"MiddleEast_Branding","branding_partner":"","broadcast_franchise":"","friendly_name":"تنظيم القاعدة في بلاد المغرب يبارك الهجوم على شارلي إيبدو: فرسان الإسلام كسروا أقلام أئمة الكفر.. والقادم أدهى وأمر","full_gallery":"FALSE","gallery_name":"","gallery_slide":"","publish_date":"2015/01/13","rs_flag":"prod","search_results_count":"","search_term":"","section":["middle_east"],"template_type":"adbp:content","topic":"","video_collection":"","video_hpt":"","video_opportunity":"0","video_player_type":""}