ملاحقة مذيع "الجزيرة" فيصل القاسم مجدداً لـ"تهجمه" على الجيش اللبناني

الشرق الأوسط
نشر
ملاحقة مذيع "الجزيرة" فيصل القاسم مجدداً لـ"تهجمه" على الجيش اللبناني

بيروت، لبنان (CNN)- عادت السلطات اللبنانية لملاحقة المذيع في قناة "الجزيرة" القطرية، فيصل القاسم، مجدداً، على خلفية اتهامه بـ"التهجم" على الجيش اللبناني، وهي التهمة التي سبق وأن وجهت إلى الإعلامي السوري العام الماضي.

وذكرت الوكالة الوطنية للإعلام أن المحامي العام التمييزي، القاضي شربل أبو سمرا، سطر "بلاغ بحث وتحر" بحق الإعلامي فيصل القاسم، في الشكوى المقدمة ضده في قضية "التهجم على الجيش"، عبر بريده الإلكتروني.

وشن القاسم، خلال حلقة الثلاثاء من برنامجه "الاتجاه المعاكس"، على الفضائية القطرية، وخصصها للحديث عن "معاناة النازحين السوريين في لبنان"، هجوماً حاداً على الجيش اللبناني، واصفاً إياه بـ"الإرهابي" و"القط المذعور."

وكان الإعلامي السوري قد كتب على صفحته الرسمية بموقع "فيسبوك"، في سبتمبر/ أيلول الماضي، عبارات سخر فيها من الجيش اللبناني، على خلفية مصادمات بين عدد من أفراد الجيش واللاجئين السوريين في شمال لبنان.

وكتب القاسم على صفحته: "إنجازات الجيش اللبناني منذ تأسيسه: تصوير كليب مع وائل كفوري.. تصوير كليب مع نجوى كرم.. تصوير كليب مع أليسا.. تصوير كليب مع هيفا.. حرق مخيمات السوريين بعرسال."

ودفعت تلك العبارات عدداً من المحامين والناشطين اللبنانيين إلى التقدم بشكوى ضد القاسم إلى القضاء اللبناني، الذي حدد جلسة 8 أكتوبر/ تشرين الثاني الماضي موعداً لاستجوابه، إلا أن الإعلامي السوري امتنع عن حضور الجلسة.

نشر