نتنياهو: الرئيس المستقيل للجنة التحقيق بحرب غزة "منحاز ضد إسرائيل".. ليبرمان: كان كتحقيق قابيل بمقتل هابيل

الشرق الأوسط
نشر
نتنياهو: الرئيس المستقيل للجنة التحقيق بحرب غزة "منحاز ضد إسرائيل".. ليبرمان: كان كتحقيق قابيل بمقتل هابيل

القدس (CNN) -- هاجم رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، ويليام شيباس، رئيس اللجنة الأممية للتحقيق في تهم جرائم الحرب التي قد تكون ارتكبت بقطاع غزة، وذلك بعد قرار الأخير تقديم استقالته، واصفا إياه بأنه "منحاز ضد إسرائيل"، كما دعا إلى إهمال التقرير الذي قدمه ووضعه على الرف.

وقال بيان صادر عن نتنياهو حول استقالة شيباس، الذي كان يرأس لجنة تقصي حقائق أحداث عملية "الجرف الصامد" إن اللجنة تشكلت بقرار مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، والذي وصفه بأنه "هيئة معادية لإسرائيل أثبتت أنه ما من صلة تربط بينها وبين حقوق الإنسان" على حد تعبيره، داعيا لوجوب إخضاع حماس ومنظمات وحكومات أخرى إلى التحقيق وليس بلاده التي رأى أنها "ملتزمة بالقانون الدولي."

وتابع نتنياهو بالقول إن إسرائيل "تواصل الدفاع عن النفس بوجه الإرهاب الممارس ضدها في جميع الجبهات"، مضيفا أن مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة: "أصدر عام 2014 قرارات ضد إسرائيل تفوق من حيث العدد ما صدر من قرارات ضد إيران وسوريا وكوريا الشمالية مجتمعة."

من جانبه، اعتبر وزير الخارجية الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، أن استقالة شيباس تبرهن أنه "حتى الهيئات الدولية الأشد نفاقا لا تتمكن من التغاضي عن كون تعيين شيباس يشابه تعيين قابيل للتحقيق في مقتل هابيل" وفقا لما نقلت عنه الإذاعة الإسرائيلية.

وكانت تقارير صحفية قد أشارت إلى أن شيباس قد أعلن نيته الاستقالة من منصبه بعد طعن إسرائيلي في حياديته بسبب ارتباطه بعمل استشاري سابق لحساب منظمة التحرير الفلسطينية.

نشر