تحقيق فاعتذار وعقوبات "رادعة" بعد نشر كاريكاتير للنبي محمد بصحيفة فلسطينية

الشرق الأوسط
نشر
تحقيق فاعتذار وعقوبات "رادعة" بعد نشر كاريكاتير للنبي محمد بصحيفة فلسطينية
رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس أمر بتحقيق فوري في الواقعة غير المسبوقة ووصفها بـ"خطأ فادح"

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)- أثار نشر إحدى الصحف الفلسطينية رسماً كاريكاتيرياً للنبي محمد، جدلاً وانتقادات واسعة في الشارع الفلسطيني وخارجه، دفعت رئيس السلطة الوطنية، محمود عباس، إلى الأمر بإجراء تحقيق فوري في الواقعة غير المسبوقة.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" أن الرئيس عباس أمر بإجراء تحقيق فوري في نشر رسم كاريكاتيري عن النبي محمد في صحيفة "الحياة الجديدة"، وأكد على "ضرورة اتخاذ إجراءات رادعة بحق المتسبب بهذا الخطأ الفادح"، مشددا على احترام الرموز الدينية المقدسة.

ونشرت صحيفة "الحياة الجديدة"، في عددها صباح الأحد الأول من فبراير/ شباط الجاري، رسماً كاريكاتيرياً للنبي محمد، من تنفيذ الرسام محمد سباعنة، يتضمن رجلاً يقف على ما يشبه الكرة الأرضية، وقد اختفت ملامح وجهه ومعظم جسمه وراء هالة كبيرة من الضوء.

وفي أعقاب قرار عباس بتشكيل لجنة للتحقيق مع القائمين على الصحيفة بشأن ما وصفه بـ"الخطأ الفادح"، عادت "الحياة الجديدة" لتنشر رسالة "اعتذار وتوضيح" إلى قرائها الثلاثاء، نفت فيها بشكل قاطع "أي شبهة، أو تفسير، تحاول التقريب بين الرسم المنشور، وتجسيد صور الأنبياء والرسل."

وتابعت أنه "انطلاقاً من حرص الجريدة على احترام قدسية الرسالات السماوية السامية، وتأكيداً على دورها المهني، فقد تم تشكيل لجنة للتحقق من الرسم المنشور، الذي وقع في شبهة التفسير، علماً أن مقاصده لحظة النشر، كانت تهدف إلى الدفاع عن الأديان، ورسالة المحبة والسلام."

نشر